افتتاح النسخة 17 من معرض الدوحة للمجوهرات والساعات

0

مجلة كيو بزنس Q Business Magazine:

افتتح معالي الشيخ خالد بن خليفة بن عبدالعزيز آل ثاني، رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية، فعاليات النسخة السابعة عشر من معرض الدوحة للمجوهرات والساعات، والذي يقام تحت رعايته وينظمه المجلس الوطني للسياحة، في الفترة من 24 وحتى 29 فبراير، في مركز الدوحة للمعارض والمؤتمرات. 

وقد شهدت مراسم الافتتاح مشاركة عدد من أصحاب السعادة الوزراء وسفراء الدول ورجال الأعمال. ويشكل المعرض منصة مثالية لعشّاق الفخامة والرفاهية للتعرف على أحدث الإصدارات والابتكارات لأشهر العلامات التجارية من قطر والعالم تحت سقف واحد، حيث تتميز نسخة هذا العام بكونها النسخة الاكبر في تاريخ معرض الدوحة للمجوهرات والساعات، بمشاركة 129 عارض من 14 دولة يعرضون منتجات 500 علامة تجارية محلية وعالمية على مساحة 33 ألف متر مربع.

ويستقبل المعرض جمهوره يومياً من الساعة 12 ظهرًا وحتى 10 مساء حتى يوم السبت الموافق 29 فبراير، ماعدا يوم الجمعة 28 فبراير حيث يفتتح المعرض أبوابه بدءاً من الساعة 4 عصرًا وحتى 10 مساء.

وبهذه المناسبة قال سعادة السيد أكبر الباكر الأمين العام للمجلس الوطني للسياحة والرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية: “يعد معرض الدوحة للمجوهرات والساعات أحد أهم وأكبر الفعاليات في قطر، حيث يوفر للزوار فرصة تجربة الجودة والحرفية، المتمثلة في مئات القطع المصنوعة من أفضل وأنقى أنواع الأحجار الكريمة في العالم، تحت سقف واحد. كما إنه أحد عوامل الجذب التي تساهم في جذب الآلاف من السياح إلى قطر سنوياً، بما في ذلك المشاهير والإعلام والمؤثرين في مجال صناعة المجوهرات والساعات”.

وأضاف:” وليس مفاجئاً أن نشهد نمو المعرض عاماً بعد عام، حتى وصلنا اليوم لافتتاح النسخة الأكبر من حيث العارضين ومساحة المعرض. ويسرنا أن نرحب بالضيوف والشركاء من جميع أنحاء العالم، ونأمل أن يستمتعوا بتجربة الرفاهية والجمال في المعرض وفي قطر بشكل عام. “

واختتم الباكر تصريحه قائلاً: “يشهد القطاع السياحي نمواً متسارعاً على مستوى تطوير المنتجات والتجارب السياحية، وهو ما يتحقق بفضل التعاون المثمر بين مختلف الشركاء وعلى رأسهم المجلس الوطني للسياحة، مسترشدين بأهداف التنمية المستدامة ورؤية قطر الوطنية 2030”.

وكانت الممثلة الهندية الشهيرة “سونام كابور”، قد شاركت في مراسم الافتتاح بصفتها الوجه الإعلاني للحملة الترويجية التي أطلقها المجلس الوطني للسياحة قي 16 سوق إقليمية وعالمية، تحت عنوان “رحلة إلى الجمال”، وتستهدف الوصول إلى 450 مليون شخص حول العالم.

ويحظى المعرض بدعم عدد من الشركاء في مقدمتهم بنك قطر الوطني (QNB) بصفته الراعي رسمي، والخطوط الجوية القطرية بصفتها شريك الطيران، وفندق جي دبليو ماريوت ماركيز سيتي سنتر الدوحة، شريك الضيافة الرسمي، والفردان اتوموتيف، وسوذبيز انترناشيونال ريالتي قطر. وتقدم الخطوط الجوية القطرية عروضاً خاصة على الدرجة السياحية ودرجة رجال الأعمال، حتى آخر شهر مارس على جميع الرحلات، وذلك بهدف جذب الزوار من جميع أنحاء العالم للاستمتاع بمعرض الدوحة للمجوهرات والساعات.

كما شهد المعرض استمرار مشاركة عدد من أهم الشركات القطرية الرائدة في مقدمتها: مجوهرات الفردان، ومجوهرات الماجد، وعلي بن علي لاجوري، والمجوهرات الأميرية، وفيفتي ون إيست، ومجوهرات المفتاح، والصالون الأزرق. 

وتشارك مبادرة المصممين القطريين الشباب للعام الرابع على التوالي، تحت الرعاية الكريمة لمعالي رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية، الشيخ خالد بن خليفة بن عبدالعزيز آل ثاني، إذ يعد معرض الدوحة للمجوهرات والساعات المنصة التي انطلقت منها هذه المبادرة الهامة، لدعم المبدعين القطريين، وتسلط الضوء على أبرز أعمالهم وإنجازاتهم، وتمكينهم من عرض تصاميمهم وابتكاراتهم إلى جانب أشهر العلامات التجارية وألمع الأسماء في عالم الرفاهية. ويشارك في نسخة هذا العام 18 مصممًا قطرياً مبدعًا، من بينهم خمسة مواهب قطرية تشارك للمرة الأولى.

وتضم قائمة العلامات التجارية التابعة للمصممين القطريين الشباب المشاركين في المعرض عودة 11 علامة تجارية تشمل  كلاً من مجوهرات “تريفيلو”، ومجوهرات “غادة البوعنين”، ومجوهرات “غند”، و”ليلى عصام للمجوهرات الراقية”، و”هيرات للمجوهرات الراقية”، ومجوهرات “نوف”، و”سارة اند كو”، و “الغلا للمجوهرات”، ومجوهرات “مداد”، ومجوهرات “ثمين”، ومجوهرات “حصة”.

كما ستشارك 5 علامات تجارية لأول مرة وهي مجوهرات “أيتش”، و”دار كلثم للمجوهرات”، مجوهرات “كاميلوت”، ومجوهرات “كلير دي لون”، “عشق الحروف للفنون”.

وتشهد النسخة السابعة عشر من المعرض مشاركة جناحان دوليان هما، الجناح التركي والذي ينظم لأول مرة في تاريخ المعرض ويضم 11 علامات تجارية تركية، بالإضافة إلى عودة الجناح الهندي للسنة الثانية على التوالي ويضم 28 علامة تجارية، وسيعرض الجناح الهندي تشكيلات واسعة ومميزة من أحدث وأرقى المجوهرات الهندية التي تناسب كافة الأذواق والمناسبات.

وتشهد النسخة الحالية من معرض الدوحة للمجوهرات والساعات الكشف عن عدة تصميمات ومنتجات في الاجنحة المختلفة، كما تشهد نسخة هذا العام مشاركة عدة علامات تجارية عالمية لأول مرة، مثل “دولتشي أند غابانا” و “نوس” التي تشارك ضمن جناح علي بن علي لاجوري.

كما تشارك علامة الألماس الشهيرة “دي بيرز” لأول مرة في فعاليات المعرض وذلك ضمن استعداداتها لافتتاح متجرها الأول في قطر في مول الحزم.

وتشارك العلامة التجارية الإيطالية “ليونور” التابعة لمجموعة كرييتيف أند سرفيس جولري للمرة الأولى في المعرض وتشارك ضمن جناح “جواهر”، وتعد هذه المشاركة هي الظهور الأول لمجوهرات ليونور في المنطقة، وتهدف إلى تقديم مجموعة فريدة من المجوهرات الراقية والأحجار الكريمة بألوان وأحجام مختلفة بما في ذلك الأساور، والقلائد، والأقراط، والخواتم.كما يتوقع أن يشهد الجناح الهندي إطلاق مجموعة “آيرا” للمجوهرات والتابعة لدار مجوهرات آمايرا الهندية.

وتشارك علامة الساعات الشهير “رولكس” بموديلاتها الشهيرة، كما تشارك “تيدور” بساعتها P01 الحاصلة على عدة جوائز عالمية، وتعرض “شانيل” منتجاتها في جناح خاص مستوحى تصميمه من زهرة الكامليا، بالإضافة إلى عدد من العلامات التجارية العالمية والتي تشارك تحت مظلة “فيفتي ون إيست”.

وتشارك جواهر عمان للمجوهرات، إحدى أقدم العلامات التجارية المتخصصة في المجوهرات الفاخرة في عمان، بمجموعة من أشهر تصميماتها والتي تتضمن دوبل مشوق، أسرار، أوربيت، نجوم، بالإضافة إلى أحدث مجموعاتها والتي تأتي باسم دينار.

ومن أبرز فعاليات النسخة الـ 17 من معرض الدوحة للمجوهرات والساعات، مشاركة نادي قطر للساعات حيث يعرضون مجموعة من المقتنيات النادرة والإصدارات المحدودة بالإضافة إلى الجلسات النقاشية وورش العمل. كما ستقدم مجموعة “أوبجكتيف أورلوجري” الفرنسية المرموقة التي تقدم ورش عمل متنوعة منها ورشة تلميع الساعات والذي تنظمها المجموعة لأول مرة في الشرق الأوسط.

افتتح معالي الشيخ خالد بن خليفة بن عبدالعزيز آل ثاني، رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية، فعاليات النسخة السابعة عشر من معرض الدوحة للمجوهرات والساعات، والذي يقام تحت رعايته وينظمه المجلس الوطني للسياحة، في الفترة من 24 وحتى 29 فبراير، في مركز الدوحة للمعارض والمؤتمرات. 

وقد شهدت مراسم الافتتاح مشاركة عدد من أصحاب السعادة الوزراء وسفراء الدول ورجال الأعمال. ويشكل المعرض منصة مثالية لعشّاق الفخامة والرفاهية للتعرف على أحدث الإصدارات والابتكارات لأشهر العلامات التجارية من قطر والعالم تحت سقف واحد، حيث تتميز نسخة هذا العام بكونها النسخة الاكبر في تاريخ معرض الدوحة للمجوهرات والساعات، بمشاركة 129 عارض من 14 دولة يعرضون منتجات 500 علامة تجارية محلية وعالمية على مساحة 33 ألف متر مربع.

ويستقبل المعرض جمهوره يومياً من الساعة 12 ظهرًا وحتى 10 مساء حتى يوم السبت الموافق 29 فبراير، ماعدا يوم الجمعة 28 فبراير حيث يفتتح المعرض أبوابه بدءاً من الساعة 4 عصرًا وحتى 10 مساء.

وبهذه المناسبة قال سعادة السيد أكبر الباكر الأمين العام للمجلس الوطني للسياحة والرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية: “يعد معرض الدوحة للمجوهرات والساعات أحد أهم وأكبر الفعاليات في قطر، حيث يوفر للزوار فرصة تجربة الجودة والحرفية، المتمثلة في مئات القطع المصنوعة من أفضل وأنقى أنواع الأحجار الكريمة في العالم، تحت سقف واحد. كما إنه أحد عوامل الجذب التي تساهم في جذب الآلاف من السياح إلى قطر سنوياً، بما في ذلك المشاهير والإعلام والمؤثرين في مجال صناعة المجوهرات والساعات”.

وأضاف:” وليس مفاجئاً أن نشهد نمو المعرض عاماً بعد عام، حتى وصلنا اليوم لافتتاح النسخة الأكبر من حيث العارضين ومساحة المعرض. ويسرنا أن نرحب بالضيوف والشركاء من جميع أنحاء العالم، ونأمل أن يستمتعوا بتجربة الرفاهية والجمال في المعرض وفي قطر بشكل عام. “

واختتم الباكر تصريحه قائلاً: “يشهد القطاع السياحي نمواً متسارعاً على مستوى تطوير المنتجات والتجارب السياحية، وهو ما يتحقق بفضل التعاون المثمر بين مختلف الشركاء وعلى رأسهم المجلس الوطني للسياحة، مسترشدين بأهداف التنمية المستدامة ورؤية قطر الوطنية 2030”.

وكانت الممثلة الهندية الشهيرة “سونام كابور”، قد شاركت في مراسم الافتتاح بصفتها الوجه الإعلاني للحملة الترويجية التي أطلقها المجلس الوطني للسياحة قي 16 سوق إقليمية وعالمية، تحت عنوان “رحلة إلى الجمال”، وتستهدف الوصول إلى 450 مليون شخص حول العالم.

ويحظى المعرض بدعم عدد من الشركاء في مقدمتهم بنك قطر الوطني (QNB) بصفته الراعي رسمي، والخطوط الجوية القطرية بصفتها شريك الطيران، وفندق جي دبليو ماريوت ماركيز سيتي سنتر الدوحة، شريك الضيافة الرسمي، والفردان اتوموتيف، وسوذبيز انترناشيونال ريالتي قطر. وتقدم الخطوط الجوية القطرية عروضاً خاصة على الدرجة السياحية ودرجة رجال الأعمال، حتى آخر شهر مارس على جميع الرحلات، وذلك بهدف جذب الزوار من جميع أنحاء العالم للاستمتاع بمعرض الدوحة للمجوهرات والساعات.

كما شهد المعرض استمرار مشاركة عدد من أهم الشركات القطرية الرائدة في مقدمتها: مجوهرات الفردان، ومجوهرات الماجد، وعلي بن علي لاجوري، والمجوهرات الأميرية، وفيفتي ون إيست، ومجوهرات المفتاح، والصالون الأزرق. 

وتشارك مبادرة المصممين القطريين الشباب للعام الرابع على التوالي، تحت الرعاية الكريمة لمعالي رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية، الشيخ خالد بن خليفة بن عبدالعزيز آل ثاني، إذ يعد معرض الدوحة للمجوهرات والساعات المنصة التي انطلقت منها هذه المبادرة الهامة، لدعم المبدعين القطريين، وتسلط الضوء على أبرز أعمالهم وإنجازاتهم، وتمكينهم من عرض تصاميمهم وابتكاراتهم إلى جانب أشهر العلامات التجارية وألمع الأسماء في عالم الرفاهية. ويشارك في نسخة هذا العام 18 مصممًا قطرياً مبدعًا، من بينهم خمسة مواهب قطرية تشارك للمرة الأولى.

وتضم قائمة العلامات التجارية التابعة للمصممين القطريين الشباب المشاركين في المعرض عودة 11 علامة تجارية تشمل  كلاً من مجوهرات “تريفيلو”، ومجوهرات “غادة البوعنين”، ومجوهرات “غند”، و”ليلى عصام للمجوهرات الراقية”، و”هيرات للمجوهرات الراقية”، ومجوهرات “نوف”، و”سارة اند كو”، و “الغلا للمجوهرات”، ومجوهرات “مداد”، ومجوهرات “ثمين”، ومجوهرات “حصة”.

كما ستشارك 5 علامات تجارية لأول مرة وهي مجوهرات “أيتش”، و”دار كلثم للمجوهرات”، مجوهرات “كاميلوت”، ومجوهرات “كلير دي لون”، “عشق الحروف للفنون”.

وتشهد النسخة السابعة عشر من المعرض مشاركة جناحان دوليان هما، الجناح التركي والذي ينظم لأول مرة في تاريخ المعرض ويضم 11 علامات تجارية تركية، بالإضافة إلى عودة الجناح الهندي للسنة الثانية على التوالي ويضم 28 علامة تجارية، وسيعرض الجناح الهندي تشكيلات واسعة ومميزة من أحدث وأرقى المجوهرات الهندية التي تناسب كافة الأذواق والمناسبات.

وتشهد النسخة الحالية من معرض الدوحة للمجوهرات والساعات الكشف عن عدة تصميمات ومنتجات في الاجنحة المختلفة، كما تشهد نسخة هذا العام مشاركة عدة علامات تجارية عالمية لأول مرة، مثل “دولتشي أند غابانا” و “نوس” التي تشارك ضمن جناح علي بن علي لاجوري.

كما تشارك علامة الألماس الشهيرة “دي بيرز” لأول مرة في فعاليات المعرض وذلك ضمن استعداداتها لافتتاح متجرها الأول في قطر في مول الحزم.

 وتشارك العلامة التجارية الإيطالية “ليونور” التابعة لمجموعة كرييتيف أند سرفيس جولري للمرة الأولى في المعرض وتشارك ضمن جناح “جواهر”، وتعد هذه المشاركة هي الظهور الأول لمجوهرات ليونور في المنطقة، وتهدف إلى تقديم مجموعة فريدة من المجوهرات الراقية والأحجار الكريمة بألوان وأحجام مختلفة بما في ذلك الأساور، والقلائد، والأقراط، والخواتم.كما يتوقع أن يشهد الجناح الهندي إطلاق مجموعة “آيرا” للمجوهرات والتابعة لدار مجوهرات آمايرا الهندية.

وتشارك علامة الساعات الشهير “رولكس” بموديلاتها الشهيرة، كما تشارك “تيدور” بساعتها P01 الحاصلة على عدة جوائز عالمية، وتعرض “شانيل” منتجاتها في جناح خاص مستوحى تصميمه من زهرة الكامليا، بالإضافة إلى عدد من العلامات التجارية العالمية والتي تشارك تحت مظلة “فيفتي ون إيست”.

وتشارك جواهر عمان للمجوهرات، إحدى أقدم العلامات التجارية المتخصصة في المجوهرات الفاخرة في عمان، بمجموعة من أشهر تصميماتها والتي تتضمن دوبل مشوق، أسرار، أوربيت، نجوم، بالإضافة إلى أحدث مجموعاتها والتي تأتي باسم دينار.

ومن أبرز فعاليات النسخة الـ 17 من معرض الدوحة للمجوهرات والساعات، مشاركة نادي قطر للساعات حيث يعرضون مجموعة من المقتنيات النادرة والإصدارات المحدودة بالإضافة إلى الجلسات النقاشية وورش العمل. كما ستقدم مجموعة “أوبجكتيف أورلوجري” الفرنسية المرموقة التي تقدم ورش عمل متنوعة منها ورشة تلميع الساعات والذي تنظمها المجموعة لأول مرة في الشرق الأوسط.

Share.

Leave A Reply

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.