البورصة تهبط 0.9 % بضغط من الأسهم القيادية

0

072ca215c971d30a38b0f58a697f54c93efa0504 (1)

أنهى المؤشر العام للبورصة القطرية جلسة أمس الثلاثاء متراجعاً 0.87%، بإقفاله عند مستوى 11116.42 نقطة، خاسراً نحو 97.43 نقطة، عن مستوياته بنهاية جلسة أول أمس الاثنين.

وتقلصت السيولة خلال جلسة الامس الى نحو 161 مليون ريال مقارنة بنحو 205 ملايين ريال خلال جلسة الاثنين، وجرى التداول على 4.1 مليون سهم من خلال تنفيذ 3205 صفقات فقط.

وقال متداولون بالبورصة ان البعض يتخوف من استمرار تدني اسعار النفط وعدم استقرارها قرب مستوى 50 دولاراً للبرميل، كما يرجع مراقبون انحسار حجم التداولات الى فترة الاجازات وتواجد عدد كبير من المستثمرين المحليين بالبورصة خارج الدولة فى الاجازة الصيفية.
ويؤكد أحمد الخليفي المتداول بالبورصة أن الجلسات الاربع الماضية وعلى الرغم من توقع حدوث تراجعات الا انها فاقت التوقعات بخسارة المؤشر خلال جلسة امس قرب 100 نقطة، مؤكداً ان النظرة الفنية للسوق من المفترض انها بالاتجاه الصاعد، وهو ما يؤكد ان تلك التراجعات لم تعد حركة تصحيحية بعد الارتفعات التي شهدتها جلسات الاسبوع المقبل، بل تعود الى عمليات مضاربة وضغط من بعض المحافظ الاجنبية لدفع السوق الى الهبوط ومن ثم الدخول وتجميع مراكز مالية قوية على عدد من الاسهم القيادية التي شهدت تراجعات خلال الجلسات الأربع الاخيرة.

وشهدت تداولات الأمس التعامل على اسهم 41 شركة تراجعت منها اسهم 33 شركة، بينما ارتفعت 4 شركات فقط ، واستقرت أسهم 4 شركات فقط عند مستوى جلسة الإثنين الماضي، وانخفضت رسملة السوق الى مستوى 594.9 مليار ريال.

تراجع القياديات
وتأثر المؤشر بتراجع بعض الأسهم القيادية، وفي مقدمتها “ناقلات” بتراجع 2.9%، وانخفض “أوريدو” 1.85%، وهبط “ملاحة” بنحو 1.4%، وتراجع “مصرف الريان” 1.04%، و”بنك الدوحة” 0.9%، و”صناعات قطر” 0.26%.

وشهدت التعاملات تراجعا جماعيا لقطاعات السوق يتصدرها النقل بانخفاض 2.02%، بضغط من سهم “ناقلات” بنسبة 2.9%، جاء بها في المركز الثاني بالقائمة الحمراء، وانخفض قطاع الاتصالات 1.5% بضغط من سهم “أوريدو” الذي هبط بنسبة 1.85%.

وانخفض القطاع العقاري 0.91% متأثراً بهبوط سهم “مزايا قطر” بنحو 1.82%، وسهم “المتحدة للتنمية” بنسبة 1.8%، كما تراجع البنوك 0.4% متأثراً بانخفاض غالبية أسهم القطاع.
بينما ارتفع 4 أسهم بنهاية الجلسة، أبرزها بنكا “الخليج التجاري” و”قطر الوطني” بنسبة 0.8%، 0.1 على الترتيب.

وتراجعت أحجام التداول إلى 4.01 مليون سهم أمس مقارنة مع 5.19 مليون سهم بجلسة أول أمس الاثنين، كما تقلصت القيم إلى 160.76 مليون ريال مقابل نحو 204.8 مليون ريال بالجلسة السابقة.

واستحوذ المساهمون القطريون على 45.45 % من نسب الشراء و 52.73 % من نسب البيع، بينما استحوذ المساهمون الخليجيون على 9.47 % من نسب الشراء و11.75 % من نسب البيع، كما استحوذ المساهمون الأجانب على 45.09 % من نسب الشراء و35.54 % من نسب البيع.

Share.

Leave A Reply