“دين بيكر” Dean Baker: لقاء

0

اليوم الوطني يعكس فخرنا وحبنا وإعتزازنا لدولة قطر

في السابع عشر من ديسمبر عام 2014 إحتفلت مدرسة قطر العالمية بيوم قطر المميز اللامع الذي نعبر به عن ولائنا وحبنا وإفتخرنا بقطر الحبيبة. نظمت المدرسة حفلا رائعا يمزج بين الحضارة والعراقة. فعمت الأجواء الوطنية المفعمة بالحيوية المدرسة وساد الفخر والإعتزاز بين ممراتها الجميلة. مزيدا من التفاصيل في هذا اللقاء الحصري…

 

في البداية، أخبرنا المزيد عن نفسك.

لقد تأهلت لأكون مدرس للغة الأنجليزية في الولايات المتحدة في Cardiff و Nottingham Universities. وبعد ذلك درست اللغة الأنجليزية في مدارس مختلفة لمدة 23 عام وأصبحت مديرا لمدرسة كبيرة جدا ومعروفة بجانب Birmingham بغرب Midlands. ولقد إنضممت لمدرسة قطر العالمية في العام الماضي.

” الإدارة الناجحة تقود للتميز”. ما تعليقك على ذلك؟

القيادة الناجحة والإدارة المتميزة هي بالتأكيد المفتاح للنجاح في المدارس. القادة الجيدين يحاولون التقدم بالمدرسة، ويتأكدون من أن الطلاب أطلقوا ما لديهم من قدرات، ويحرصون على أن تقدم المدرسات أفضل ما لديهم دائما. لا يوجد مدرسة أو أي مؤسسة ناجحة بدون وجود قادة أقوياء.

كيف تقوم ” مدرسة قطر العالمية” بتشجيع الطلاب المتميزين؟

نحن نشجع الطلاب على التميز بوضع معايير للتعليم عالية وذات طموح وأبعاد مفيدة. نحن نحافظ على جودة التعليم العالية لنتأكيد من أن التعليم يأتي أولا. كما أننا نحتفل بالنجاح في كل فرصة حتى نشجع المتعلمين جميعهم على ذلك ونلتزم بفلسفتنا التعليمية. التعليم كفريق رياضي مع الوالدين، الطلاب والمعلمين يعملون معا لتحقيق هدف واحد في عقلهم وهو أن يكون كل فرد الأفضل.

ماهي رسالتك للطلاب والمعلمين في هذا اليوم المميز؟

في بلدي ليس لدينا إحتفالات لليوم الوطني، ولكن اعتقد أنه من الجيد أن نرى الولاء لدولة قطر ونحتفل به، كل ذلك ينعكس إيجابيا على دولة قطر. ويجب أن نكون شاكرين لأننا نعيش هنا. هذا الموقف يذكرني بالكلمات المشهورة لــ John F. Kennedy عندما تم إختياره رئيسا للولايات المتحدة الأمريكية في 1961 ” لا تسأل ما ممكن أن تفعله دولتك لك، بل أسأل نفسك ماذا يمكن أن تفعل لدولتك” . وهذه المناسبة جيدة لملاحقة أحلامنا والإحتفال بدولة قطر.

مع أخر التكنولوجيا، غالبا ما نسمع بإستخدام التعليم الإلكتروني وإدماج مفاهيم التكنولوجيا في التعليم. هل مع أو ضد ذلك؟ ولماذا؟

أعتقد أن التكنولوجيا جزء مهم من حياتنا وسوف تستمر بلعب دور مهم بالمستقبل أكثر فأكثر. لذلك يجب أن تدمج التكنولوجيا في التعليم. من ناحية أخرى، الحواسيب الألية والأجهزة الذكية الأخرى لا يمكن أن تحل محل تفكير التلاميذ أو تحليل الظواهر أو حتى فهمها والحكم عليها. لا يمكن للأجهزة الذكية أن تكون مثل الإنسان ولن تصبح كذلك لذلك لا يمكننا إستبدالها بالمعلمة المثابرة. ومع زيادة التقدم التكنولوجي تزداد المسؤولية على عاتق الأهل والتلاميذ والمعلمات وكل الأجزاء المحيطة لحسن إستخدام هذه التكنولوجيا و الأدوات. لهذا، يجب على النظام التكنولوجي أن يعلم الأطفال كيفية إستخدام الأدوات التكنولوجية وأن يوعيهم بمخاطرها.

أخبرنا عن النشاطات التي قمتم بها في اليوم الوطني.

ستكون هناك العديد من الأنشطة المختلفة في كل أنحاء المدرسة و سيضم الحفل كل التلاميذ والعاملين في المدرسة. في البداية، سنجمع التلاميذ بالمسرح وسيستمعون لبعض من أيات القران الكريم. بعدها سيرقص التلاميذ والتلميذات على أنغام الموسيقى الشعبية القطرية مستخدمين السيوف واللباس الشعبي. أولياء الأمور سيشاركون بإحضار الطعام والمشروبات وسيتشاركها الطلاب. بالإضافة إلى مشاركة التلاميذ ببعض من صقورهم. سيرتدي الطلاب والطالبات لباسا حرا يعبر عن فخرهم وولائهم لدولة قطر.

 

 

Share.

Leave A Reply