مؤتمر قطر لريادة الأعمال «رواد قطر 2020»

0

مجلة كيو بزنس Q Business Magazine:

افتتح سعادة السيد علي بن أحمد الكواري وزير التجارة والصناعة، ورئيس مجلس إدارة بنك قطر للتنمية النسخة الافتراضية الأولى لمؤتمر قطر لريادة الأعمال «رواد قطر 2020». برعاية معالي الشيخ خالد بن خليفة بن عبدالعزيز آل ثاني رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية. وتأتي هذه المبادرة الوطنية الرائدة بتنظيم وإشراف بنك قطر للتنمية، ورعاية استراتيجية من جهاز قطر للاستثمار، ورعاية بلاتينية من بنك قطر الوطني والمجلس الوطني للسياحة، ورعاية ذهبية من شركة أوريدو، وشراكة فخرية مع غرفة قطر، فضلًا عن العديد من الشركاء الوطنيين في العديد من القطاعات.

وفي مستهل كلمته توجه سعادة وزير التجارة والصناعة ورئيس مجلس إدارة بنك قطر للتنمية بالشكر والتقدير لمعالي الشيخ خالد بن خليفة بن عبدالعزيز آل ثاني رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية لرعايته الكريمة للمؤتمر كما أعرب عن سعادته بافتتاح المؤتمر، مشيرًا إلى أنه يعد منصة متميزة تهدف إلى تعزيز مشاركة رواد الأعمال في صناعة مستقبل اقتصاد دولة قطر. وأضاف سعادته أن هذه المبادرة الوطنية الرائدة تأتي مكملةً لنجاحات سابقاتها، ومتممةً لاستراتيجية الدولة في إثراء منظومة العمل الريادي بما انعكس إيجابا على العديد من التقارير والدراسات الدولية، لافتاً إلى أن دولة قطر نالت العام الماضي وفقًا لتقرير المرصد العالمي لريادة الأعمال المرتبة الأولى في بيئة ريادة الأعمال على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والثالثة على مستوى العالم.

وأشار سعادته إلى الجهود التي بذلتها الدولة في التصدي لجائحة فيروس كورونا المستجد، وإلى الإنجازات التي حققتها في ريادة الأعمال من خلال وزارة التجارة والصناعة وبنك قطر للتنمية؛ حيث تطرق سعادته إلى برنامج الضمانات الوطني الذي تم إطلاقه بناءً على توجيهات حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، وبمتابعة حثيثة وإشراف من قبل معالي الشيخ خالد بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية مشيراً إلى أن البرنامج يعد جزءاً من حزمة دعم القطاع الخاص التي اشتملت على 75 مليار ريال قطري.

كما أكدّ سعادته على حرص وزارة التجارة والصناعة على توطيد التعاون والتنسيق المشترك مع مختلف الجهات والهيئات الحكومية المعنية، بهدف تيسير واختصار إجراءات منح الموافقات والتراخيص اللازمة لتأسيس الأعمال وإتاحة الوصول إلى هذه الخدمات عبر المنصة الالكترونية الذكية للنافذة الواحدة. وأضاف سعادته أن الوزارة أطلقت مبادرة أرض وقرض صناعي بالتعاون مع بنك قطر للتنمية لتمّكين المستثمرين من الحصول على التراخيص والأراضي الصناعية في منطقة الصناعات الصغيرة والمتوسطة، واستكمال إجراءات التمويل عبر نفس الطلب الذي تم تقديمه للأرض الصناعية وذلك في خطوة تهدف إلى تشجيع المستثمرين على المساهمة في مسيرة دولة قطر نحو تحقيق اكتفائها الذاتي وتنويع اقتصادها الوطني.

وتابع سعادته أن العمل متواصل على رفع كافة التحديات التي من شأنها أن تواجه مختلف مكونات القطاع الخاص ولا سيما ريادة الأعمال، ودعمها في مرحلة التعافي الاقتصادي من الجائحة وتوجيهها نحو القطاعات الاقتصادية ذات الأولوية والقائمة على التكنولوجيا والبحث العلمي والتطوير، لكونها تعتبر قاطرة الاقتصاد الوطني نحو تحقيق الرؤية المستقبلية لدولة قطر بحلول العام 2030.

هذا ويتولى بنك قطر للتنمية وللعام السادس على التوالي إدارة وتنظيم الأسبوع العالمي لريادة الأعمال، أحد مبادرات الشبكة العالمية لريادة الأعمال، الحاضرة بنشاطاتها الريادية في أكثر من 180دولة، وقد أشادوا هذا العام بالجهود التي يقوم بها بنك قطر للتنمية لهذا العام في إقامة النسخة الأولى من رواد قطر 2020 بشكل افتراضي وما لهذا من أثر في تحقيق وصول أكبر وتجسيد حقيقي لشعار المؤتمر في الاستدامة وللتحول الرقمي الناجح والسلس.

وتتميز نسخة هذا العام من رواد قطر والتي تحمل شعار: «الاستدامة في الأعمال: تأثيري على بلادي واقتصادي» بالعديد من الجلسات النقاشية وورش العمل الدورات التدريبية المميزة والتي تتناول العديد من المواضيع في شتى المجالات المتعلقة بريادة الأعمال في قطر والعالم والمتماشية مع شعار المؤتمر. وتناولت الجلسة النقاشية الافتتاحية للمؤتمر سبل التعاون بين المجال الأكاديمي البحثي والمؤسسات والشركات المهتمة بريادة الأعمال، ونالت رضى المشاركين والحضور والمتابعين عبر المنصات الرقمية.

كما تم تكّريم الفائزين بجائزة المسابقة الوطنية «الفكرة 2020» الهادفة إلى تطوير أفكار مشاريع رواد الأعمال، والعمل على تحويل هذه الأفكار إلى مشاريع تجارية ناجحة، من خلال تمكين المشاركين فيها عبر سلسلة من الدورات التدريبية التي من شأنها أن تكسبهم المعارف والمهارات اللازمة من أجل تطوير أفكارهم.

ونال الجائزة في الفئات الثلاث كل من (ثوت سكوير) في المركز الأول، (وتشطيب) المركز الثاني، (وأريفا) المركز الثالث في فئة «التحديات.» وفي فئة «ستارت أب» كل من (مصيدة التسلل) في المركز الأول، (وفيكانيك،) المركز الثاني، (وصونها) في المركز الثالث. أما في فئة «مشروعي» الخاصة بطلبة الجامعات؛ ففاز فيها كل من (مصنع الدقة لإعادة تدّوير المعادن) المركز الأول، (وإكوفيند) المركز الثاني. وتتميز المشاريع الفائزة بتميزها الإبداعي في مقاربتها الابتكارية.

أما الجائزة الثانية: «تحويل التحديات إلى فرص» المخصصة للشركاء التي كانت الأفضل أداءً في خضم جائحة فيروس كورونا المُستجد، ممن تغلبوا على هذا التحدي وجعلوا من الأزمة منصة للإبداع والتميز، فنالت (شركة سنونو للتجارة والخدمات) المركز الأول، وشركة (المصنع القطري الألماني للأجزاء المانعة للتسرب) في المركز الثاني، وفي المركز الثالث (الشركة الصناعية لأنظمة السحب والتكييف المركزي.)

وتأتي هذه الخطوة من بنك قطر للتنمية لتكّريم والتعّريف برواد الأعمال عبر هذه المنصة الرائدة ولإذكاء روح الإبداع والابتكار، بما ينعكس بشكل إيجابي على مناخ ريادة الأعمال ومنظومة العمل الحر ويجعل دولة قطر مركزًا مميزا عربيًا ودوليًا. وشهد اليوم الأول من «رواد قطر 2020» إشادات واسعة من قبل رواد الأعمال والمشاركين الذين أعربوا عن سعادتهم بتنّظيم فعالية هذا العام على الرغم من التحديات الراهنة، وتتواصل فعاليات «رواد قطر 2020» على مدى خمسة أيام وذلك إلى يوم الخميس الموافق 19 نوفمبر 2020.

(Visited 26 times, 1 visits today)
Share.

Leave A Reply

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.