مجلس الوحدة الاقتصادية العربية يدعو لتنمية الموارد البشرية للدول العربية

0

القاهرة – مصر
أكد السفير محمد الربيع أمين عام مجلس الوحدة الاقتصادية العربية حاجة الدول العربية للعمل الجاد والمدروس لتنمية مواردها البشرية في ضوء المعدلات العالية من البطالة التي تعم بلدان وطننا العربي، وخاصة بين الشباب، مشدداً على الحاجة الملحة لتطوير الإنتاج العربي والخدمات لتستطيع أن تنافس في عالم مفتوح وسوق عالمي منفتح على بعضه في ظل النظام العالمي التجاري الجديد.
ونوه الربيع في كلمة له اليوم في افتتاح الملتقي السنوي لمدراء الموارد البشرية والتدريب الذي تنظمه الأكاديمية العربية للعلوم المالية والمصرفية بما يستجوبه ذلك من تطوير برامج التعليم وإعداد برامج التدريب وإعادة التأهيل اللازمة لتحقيق التواؤم بين قدرات وخبرات قوة العمل المتاحة مع احتياجات قطاعات الدولة المختلفة ومؤسساتها من أيدي عاملة وكفاءات إدارية وفنية تواكب خبراتها التطورات السريعة في تكنولوجيات وبرامج الإنتاج والخدمات المعاصرة.
وقال، “نحن نعيش الآن في عالم يسوده اقتصاد المعرفة وتطور تكنولوجيا المعلومات والاتصالات واشتداد المنافسة، وأصبح لزاماً على منظمات الأعمال الحديثة خلق واعتماد سبل ووسائل معاصرة لمواجهة هذه التطورات وضمان بقاء المؤسسة واستمرارها في عالم الأعمال المتغير”.
وطالب الربيع منظمات الأعمال الحديثة بخلق واعتماد سبل ووسائل معاصرة لمواجهة هذه التطورات التكنولوجية المتسارعة سواء في مجالات الانتاج أو الإدارة، ولضمان استمرار بقاء المؤسسة واستمرارها في عالم الأعمال المتغير، موضحاً أن أهم هذه السبل هو تنمية الموارد البشرية التي تساهم في تحقيق رأس المال الفكري الذي أصبحت تعتمد عليه المنظمات المعاصرة في تحقيق الابتكارات والمزايا التنافسية واستدامتها.
وأشار إلى أن الموارد البشرية لأي مؤسسة تمثل استثماراً طويل الأجل يحقق الأهداف الاستراتيجية للمنظمة أو المشروع مع الأخذ في الاعتبار بأن الإنسان كائن اجتماعي يسعى إلى تحقيق ذاته من خلال العمل.
يشار إلى أن الأكاديمية العربية للعلوم المالية والمصرفية هي مؤسسة عربية مشتركة، تأسست عام 1988 وتتمتع بالصفة الدبلوماسية الكاملة والاستقلال المالي والإداري.

Share.

Leave A Reply

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.