5 ملايين ريال إنفاق جمهور “قطر للتسوق” خلال 5 أيام

0

بلغ حجم إنفاق المشاركين في السحب الأول للنسخة الثانية من مهرجان قطر للتسوق الذي أطلقته الهيئة العامة للسياحة في السابع من يناير الجاري، نحو 5 ملايين ريال. وشارك في السحب الأسبوعي الأول الذي أجرته «الهيئة» مساء الخميس في «قطر مول»، نحو 25 ألف قسيمة شراء (200 ريال قيمة الواحدة)، استخدمها جمهور المهرجان على مدى الأيام الـ 5 الأولى من مهرجان قطر للتسوق بالفترة من (7- 11 يناير). وحسب الهيئة العامة للسياحة، بلغت قيمة الجوائز النقدية التي حصدها 13 مشاركاً نحو 500 ألف ريال، من بينها 4 جوائز فئة 10 آلاف ريال، وجائزتان ضمن فئتي الـ20 و 30 ألف ريال، و4 جوائز قيمة الواحدة منها 40 ألف ريال، إلى جانب جائزة واحدة بقيمة 50 ألف ريال، بالإضافة إلى جائزتين قيمة الواحدة منهما 100 ألف ريال، فضلا عن سيارتين بي إم دبليو.

وأوضحت “الهيئة”، أنه لا تزال هناك 3 فرص أمام زوار مهرجان قطر للتسوق للفوز عبر قيامهم إما بالتسوق في أي من المتاجر أو المطاعم المتواجدة في 13 مركز تسوق مشارك في المهرجان، وإنفاق 200 ريال.
ومن المقرر أن تقام السحوبات القادمة أيام 18 و25 يناير في كل من حياة بلازا وطوار مول على الترتيب، وسيكون السحب الأخير يوم الخميس الموافق 8 فبراير في دوحة فيستيفال سيتي والذي سيشهد حفل ختام المهرجان الذي يحييه الفنان اللبناني رامي عياش. وتشارك في النسخة الثانية من مهرجان قطر للتسوق 13 مركزا للتسوق في داخل الدوحة وخارجها عبر تقديمها خصومات تصل إلى 50 % على مجموعة متنوعة من السلع الاستهلاكية، وهي دار السلام، وإزدان مول، ومول الخور، وسيتي سنتر، ودوحة فستيفال سيتي، وجلف مول، وحياة بلازا، ولاجونا مول، ولاند مارك، وقطر مول، وطوار مول، وذا جيت مول، وفيلاجيو. وانطلقت فعاليات “قطر للتسوق” في نسخته الثانية في السابع من يناير الجاري، ليحتفي بتنوع العروض المثيرة التي يوفرها قطاعا التجزئة والترفيه في قطر، وسيكون لكل أسبوع من أسابيع المهرجان طابع مختلف يحتفي من خلاله بالتنوع الثقافي الذي ترحب به قطر. وأصبح المهرجان الذي تستمر فعالياته شهراً كاملاً، يمثل فرصة رائعة لزوار البلاد وأهلها للاستمتاع بتجربة تسوق متكاملة، سواء داخل المتاجر الراقية ومراكز التسوق الفاخرة أو في الأسواق والبازارات التقليدية المفتوحة التي تستلهم روح التراث القطري. وقال راشد القريصي، رئيس قطاع التسويق والترويج في الهيئة العامة للسياحة: «إن المهرجان يندرج ضمن استراتيجية الهيئة العامة للسياحة الرامية إلى تنمية وتنويع العروض السياحية التي تزخر بها قطر، ولا سيما في قطاع الترفيه العائلي والحضري، وبفضل روح التعاون والجهود المتضافرة للشركاء في القطاعين العام والخاص، يتيح المهرجان لزوار قطر وأهلها إمكانية الاستفادة من عروض السفر والإقامة والتخفيضات الكبيرة التي يتم إطلاقها بالتزامن مع المهرجان».
وتُقدَّر نسبة المساهمة الإجمالية للنسخة الأولى من المهرجان والتي أقيمت في عام 2016، بحوالي 1.06 مليار ريال في الاقتصاد القطري. وأضاف “القريصي”: “يعتبر مهرجان قطر للتسوق هو المهرجان الأكبر قطر، وأحد أكبر المهرجانات على مستوى المنطقة وأسرعها نمواً، فخورون بنجاح المهرجان منذ انطلاق نسخته الأولى العام الماضي، وبنجاح التعاون مع كل الشركاء، والذي مكننا من تعزيز مكانة قطر كوجهة عالمية للتسوق، والرفاهية، والفخامة، وتسليط الضوء على دور رواد الأعمال، والخدمات السياحية المحلية، والتجارب القطرية الأصيلة، في دعم تطور المهرجان والقطاع السياحي”. وفي سياق متصل، اختتمت فعاليات الأسبوع الأول من مهرجان قطر للتسوق 2018 والذي انطلق تحت اسم «الأسبوع العربي» والذي خصص للاحتفاء بالثقافة العربية ضمن رسالة المهرجان هذا العام بالاحتفاء بتنوع وتمازج الثقافات في قطر.
وشهد الأسبوع العربي عدة فعاليات حيث استضاف فندق الموندريان عرض أزياء يوم الأربعاء الماضي شارك فيه 9 من المصممين والمصممات لأزياء من الخليج إلى المحيط، أبدعوا في عرض أكثر من 100 إطلالة مختلفة.
واستضاف فندق الريتز كارلتون أمس السبت خبيرة المكياج الكويتية الشهيرة حنان النجادة، في ورشة عمل قدمت خلالها الفنانة الكويتية نصائح عن أحدث صيحات المكياج في 2018، وشهدت ورشة العمل مشاركة كبيرة من جمهور المهرجان.
واستضاف مركز الدوحة للمعارض والمؤتمرات يوم الجمعة الماضي حفلا غنائيا للفنانين يارا وجوزيف عطية، من تنظيم شركة سوشيال ستديو، والذي شهد إقبالا كبيراً من الجمهور العربي المتواجد في الدوحة. وينطلق الأسبوع الثاني من مهرجان قطر للتسوق 2018 في الفترة من 14 إلى 20 يناير 2018، ويشهد الاحتفاء بالثقافة الهندية تحت اسم «الأسبوع البوليوودي»، ومن المتوقع أن يتم عرض تشكيلة مبهرة من فساتين الساري اللهينجا، خلال عرض بوليوود للأزياء الذي يقام في الساعة 7 مساء يوم الأربعاء الموافق 17 يناير، في فندق موندريان الدوحة.
وسيتم عرض أكثر من 100 إطلالة مختلفة، تضم بينها تصاميم وإبداعات متعددة، كما سيكون الدخول مجاناً، علماً بأن الأولوية ستكون بأسبقية التسجيل والحضور، كما تستضيف مراكز التسوق المشاركة في المهرجان مجموعة متنوعة من المتاجر المؤقتة التي تقدم منتجات هندية يدوية، حيث يمكن لرواد مراكز التسوق أن يقوموا بتصميم وتفصيل نعال الخوصة المطرزة والأساور ذات الطابع الهندي وغيرها.

Share.

Leave A Reply