Browsing: أسواق المال

السفر التجاري سيكون أكثر أهمية من أي وقت مضى

0

منذ 24 شهرًا فقط ، كان سفر العمل مرادفًا للشركات العالمية وأدوار كبار المديرين التنفيذيين. خلال عمليات الإغلاق العالمية ، واجهت الشركات التأثير المباشر لعدم السفر أو الاجتماعات الشخصية على الوظائف والعمليات. في بحث جديد من فيستا جيت ، شركة طيران الأعمال العالمية الأولى والوحيدة ، بالاشتراك مع WSJ Intelligence، تم تحديد هذا التأثير كميًا لأول مرة.  يقول 81٪ من القادة العالميين و رواد الأعمال بأن السفر التجاري سيكون أكثر أهمية من أي وقت مضى  بالنسبة لتقرير The Future of Business Travel report ، تم إجراء استطلاع على أكثر من 200 من المديرين التنفيذيين رفيعي المستوى في الولايات المتحدة وأوروبا والشرق…

استمرار الأساليب المتنوعة لإدارة أزمة الجائحة

0

للتصدي لجائحة كوفيد-19، طبقت البلدان في جميع أنحاء العالم مجموعة من السياسات الاحترازية لفرض التباعد الاجتماعي والمساعدة في التخفيف من حدة الجائحة. وفرضت معظم البلدان عمليات إغلاق مشددة في أبريل من العام الماضي قبل تخفيفها تدريجياً خلال الفترة المتبقية من العام (الرسم البياني 1). ثم اضطرت عدة بلدان إلى تشديد عمليات الإغلاق مرة أخرى للاستجابة لزيادة حالات الإصابة بفيروس كوفيد-19 خلال فصل الشتاء في النصف الشمالي من الكرة الأرضية. ومع ذلك، فإن كل بلد يختلف عن الآخر، وقد أدى ذلك إلى تعدد الأساليب لإدارة الجائحة. الرسم البياني 1: صرامة الإغلاق، مع مرور الوقت (0 = لا إغلاق، 100= إغلاق شامل)…

حتى “البالة” لم تعد للفقراء؟ وانهيار الليرة مستمر دون أفق

0

يحلّ عيد الفطر علينا هذه السنة في لبنان مع بدء العد العكسي لعملية رفع الدعم عن السلع الأساسية المستوردة (كالمواد الغذائية والمحروقات والأدوية) الذي توفره الحكومة عبر مصرف لبنان، بحجة استنزاف ما لدى الأخير من احتياطي بالعملات الصعبة.حيث يترقب اللبنانيون قفز الأسعار لمستويات لا سقف لها بعد رفع الدعم، حيث تجاوز سعر صرف الدولار الواحد بالسوق السوداء الذي يتحكم بقيمة العملة الوطنية 12500 ليرة، رغم أن سعر الصرف الرسمي 1500 ليرة.هذه التحولات الطارئة على نمط عيش اللبنانيين دفعت كثيرين للبحث عن سبل بديلة للتكيف مع أزمتهم التاريخية، ولعل لجوء ما صار يُعرف بـ “فقراء لبنان الجدد” إلى أسواق البالة، هو…

الاتحاد الأوروبي يُتوقع أن يبدأ مرحلة من التعافي الاقتصادي المعتدل

0

واجهت منطقة اليورو تحديات فيما يتعلق بالتعافي الاقتصادي العالمي المستمر. فبعد أن تراجع الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 6.6% في عام 2020، تواجه المنطقة صعوبات في تحقيق انتعاش دائم. في الواقع، تشير التقديرات الأخيرة لإجمالي الناتج المحلي إلى أن الاتحاد الأوروبي قد دخل في “ركود مزدوج”، حيث تقلص النمو على أساس ربع سنوي لفترتين متتاليتين في الربع الرابع من عام 2020 والربع الأول من عام 2021. وقد عانى الاتحاد الأوروبي من عدة موجات من حالات كوفيد-19 الجديدة، وبطء حملات التطعيم، والتأخر في إقرار ونشر التحفيزات المرتبطة بالسياسة المالية. ومع ذلك، نعتقد أن “القارة العجوز” قد تكون على وشك الخروج من أزمة…

إقبال متزايد من المستهلكين في امنكقة على المدفوعات الرقمية

0

مع تفشي وباء كوفيد-19 ، تغيّرت عادات إنفاق المستهلكين ليصبحوا أكثر اعتمادًا على المدفوعات اللاتلامسية والتسوق عبر الإنترنت. ومع فرض تدابير التباعد الاجتماعي، وتحول تجار التجزئة من حول العالم إلى ممارسة أعمالهم عبر الإنترنت والتوجه نحو التجارة الإلكترونية واستكشاف إمكانات وسائل الدفع الجديدة. وبعد مرور عام، كشفت دراسة أجرتها ماستركارد عن ارتفاع مستويات تبني تقنيات الدفع الجديدة، التي أفادت بأن شهية المستهلكين نحو اختبار تجارب رقمية جديدة وسريعة ومرنة في ارتفاع مستمر. وكشف مؤشر المدفوعات الجديدة من ماستركارد بأن 95% من المستهلكين في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا يفكرون في استخدام طريقة دفع جديدة واحدة على الأقل، مثل العملات المشفرة أو…

صندوق النقد الدولي يرفع توقعاته لآفاق الاقتصاد العالمي

0

بعد مرور أكثر من عام على ظهور جائحة كوفيد-19، لا يزال الاقتصاد العالمي يتعرض للضغط مع ارتفاع الخسائر البشرية وبقاء الملايين عاطلين عن العمل. ومع ذلك، فإن الطريق للخروج من هذه الأزمة يزداد وضوحاً، على الرغم من عدم اليقين الكبير بشأن المسار المستقبلي للجائحة. ويجري تطعيم مئات الملايين من الناس بوتيرة غير مسبوقة مع تأقلم الكثير منهم مع العمل في ظل محدودية التنقل. وقد نشر صندوق النقد الدولي مؤخراً تحديث شهر أبريل لتقريره حول آفاق الاقتصاد العالمي بعنوان “إدارة عمليات التعافي المتباينة”. وتتلخص نظرة صندوق النقد الدولي المحدثة بشأن الاقتصاد العالمي في أربع نقاط رئيسية، هي تحسن تقديرات النمو لعام…

900 مليار دولار زيادة عالمية في الإنفاق عبر الإنترنت

0

اتجه المستهلكون حول العالم إلى الإنترنت لشراء معظم مستلزماتهم، من المواد الاستهلاكية إلى مستلزمات البستنة، نتيجة بقائهم في المنزل مع تفشي وباء كوفيد-19. وبحسب تقرير أصدرته ماستركارد مؤخرًا حول رؤى الانتعاش، فقد أدى ذلك إلى إنفاق 900 مليار دولار إضافية على متاجر التجزئة عبر الإنترنت حول العالم في عام 2020. وبمعنى آخر، فقد تم إنفاق دولار واحد على التجارة الإلكترونية من كل 5 دولارات جرى إنفاقها على تجارة التجزئة في العام الماضي، مقارنة بدولار واحد من كل 7 دولارات جرى إنفاقها في عام 2019. وشكّلت القدرة على البيع عبر الإنترنت شريان الحياة بالنسبة لتجار التجزئة والمطاعم والشركات الأخرى الكبيرة والصغيرة،…

قطر الأولى عربياً في تقرير تعزيز التحول الفعال في مجال الطاقة 2021

0

تمكنت قطر من التقدم والتربع على المركز الأول بين جاراتها العرب في تقرير تعزيز التحول الفعال في مجال الطاقة 2021 الذي أصدره المنتدى الاقتصادي العالمي اليوم. وقد خلصت النسخة العاشرة من التقرير والصادرة بالتعاون مع أكسنتشر إلى أنه مع استمرار تقدم الدول في التحول إلى الطاقة النظيفة، لا بد من تجذير التحول في الممارسات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية لضمان تقدم مستدام. تقرير المنتدى الاقتصادي العالمي في مجال الطاقة: المرونة شرط أساسي لبدء المراحل النهائية من تحوّل الطاقة يستند التقرير إلى رؤى مستمدة من مؤشر التحول في مجال الطاقة 2021 (ETI) ، الذي يقيس أداء 115 اقتصاداً فيما يخصّ أنظمة الطاقة الخاصة بهم عبر الأبعاد الثلاثة لمثلث الطاقة –…

الولايات المتحدة والصين تقودان التعافي العالمي

0

ارتفع مؤشر مدراء مشتريات قطاع التصنيع العالمي إلى أعلى مستوى له في عشر سنوات، حيث بلغ 55.0 نقطة في مارس 2021، مما يشير إلى أن الإنتاج الصناعي العالمي استمر في التعافي . وهذا ليس بالأمر المفاجئ، نظراً لأن الولايات المتحدة والصين تشهدان تعافياً اقتصادياً قوياً، وهو ما يساعد في دفع عجلة الاقتصاد العالمي. بالإضافة إلى ذلك، انهمك المستهلكون المحتجزون في المنازل في طلب السلع والخدمات عبر الإنترنت للعمل والترفيه، مما عزز الطلب على مختلف السلع المصنعة. إن مؤشر مدراء مشتريات قطاع التصنيع لا يعكس الصورة الكاملة، لأنه يستثني قطاع الخدمات، وهو قطاع مهم بشكل خاص في كل من الولايات المتحدة…

تفاؤل متزايد بنمو قطاع الشحن البري في المنطقة

0

مما لا شك فيه أن جائحة كوفيد-19 قد شكلت في العام الماضي، تحدياً كبيراً أمام سائقى الشاحنات في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا الذين واجهوا صعوبات وعراقيل متنوعة بسبب الإغلاق الحدودي الوقائي للتصدي للجائحة. واجه قطاع الشحن البري تحديات غير المسبوقة بدءاً من اللوائح غير المستقرة وقضايا البنية التحتية والتدابير الجديدة وانتهاءً بالإغلاق الحدودي من أجل التصدي للجائحة. يمتلك القطاع الشحن البري في الشرق الأوسط وأفريقيا المزيد من الفرص والمقومات رغم التداعيات السلبية لجائحة كوفيد-19. لكن رغم هذه التحديات، إلا أنه لا يزال القطاع يحمل المزيد من الفرص الواعدة، لا سيما بعد رفع الحصار السياسي والاقتصادي عن قطر من دول مجلس…

1 2 3 195