أبوظبي تستهدف استقطاب 3.9 ملايين زائر في 2015

0

أبوظبي – الإمارات
أظهرت إحصاءات «هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة» ارتفاع عدد نزلاء المنشآت الفندقية في الإمارة بنسبة 20% خلال الأربعة أشهر الأولى من عام 2015 مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، وذلك مع استضافة ما يزيد على مليون شخص في هذه المنشآت الفندقية والشقق الفندقية والبالغ عددها 161.
وأوضحت الإحصاءات أن الإمارة استقبلت خلال هذه الفترة 1,370,241 نزيلا أمضوا 3,899,135 ليلة فندقية بزيادة قدرها 11% على الفترة نفسها من العام الماضي، مما شجع الهيئة على رفع سقف هدفها المنشود باستقطاب 3,5 ملايين نزيل إلى 3,9 ملايين زائر في عام 2015.
السياحة الداخلية
وبقيت السياحة الداخلية ضمن دولة الإمارات المصدر الرئيسي لارتفاع عدد نزلاء الفنادق والليالي الفندقية، حيث استأثرت بنسبة 44% من إجمالي عدد النزلاء مع استقبال 441,154 نزيلاً أمضوا 1,004,525 ليلة فندقية بزيادة نسبتها 20% مقارنة مع عام 2014.
وبينت احصاءات أداء الأشهر من يناير حتى ابريل الماضي نمواً ملحوظاً في عدد النزلاء القادمين من الصين، فقد سجلوا نموا بنسبة 75% عن الفترة نفسها من العام الماضي، بواقع 79,713 نزيلاً، ويأتي بعدهم مباشرة النزلاء القادمون من الهند والذين وصل عددهم إلى 79,793 وبنسبة نمو 16% على العام الماضي.
وبهذا النمو الملحوظ في عدد الزوار، أصبحت الصين ثالث سوق سياحي خارجية لإمارة أبـوظبي مدعومة بالنمو القوي للسياحة الخليجية الإقليمية والمحلية، ومستويات الأداء القوية من الهند، والولايات المتحدة الأميركية، والأسواق الأوروبية الرائدة.
تحديات
وترافق النمو اللافت لعدد الزوار القادمين من الصين مع تحديات ملموسة لجهة انخفاض متوسط مدة الإقامة، حيث إن ميل المزيد من الزوار الصينيين لقضاء فترات أقصر يؤثر على الأداء الإجمالي، والذي شهد بدوره انخفاضاً في متوسط مدة الإقامة بنسبة 7%.
وتسعى الهيئة إلى معالجة هذه المسألة، حيث استضاف مؤخراً 23 فندقاً وعدد من الوجهات السياحية والتجارب المميزة في برنامج ’أهلاً بالصينيين‘ بالتعاون مع ’أكاديمية السياحة الصينية‘، والذي يشجع على استضافة مزيد من الضيوف الصينيين عبر منحهم أسباباً لإطالة مدة إقامتهم.
وتعد هذه بداية مبشرة للعام الحالي وتعد باستمرار زخم النمو التصاعدي عبر جميع المؤشرات الرئيسية في قطاع الضيافة بعد الأداء القياسي الذي حققه خلال عام 2014.
وكان العام الحالي قد بدأ باستضافة عدد من الفعاليات الرئيسية في الإمارة بما فيها بطولة ’أبوظبي HSBC للجولف‘، والدورة الأولى لـ ’مهرجان أبوظبي للمأكولات‘، بالإضافة إلى برنامج الفعاليات والأنشطة المنتظمة حيث شهد هذا العام عودة ’سباق ريد بُل الجوي‘ ومواصلة فعاليات موسم ’مهرجان أبوظبي للموسيقى الكلاسيكية‘.
وتبشر نتائج الربع الأول من عام 2015 بتحقيق نمو جيد خلال الأشهر المتبقية ولو في ظل ظروف اقتصادية مختلفة.
إشغال
وفي سياق متصل، ارتفعت مستويات الإشغال الفندقي بشكل هامشي خلال الربع الاول إلى 79%، فيما سجلت عوائد المنشآت الفندقية زيادة 12% حيث بلغت 2,431 مليار درهم . كما ارتفعت عائدات الغرف الفندقية بنسبة 16%، فضلاً عن نمو إيرادات أنشطة الأطعمة والمشروبات بنسبة 3%.
وحافظت المملكة المتحـدة على مكانتها في صدارة الأسواق الأوروبية لقطاع الضيافة في أبوظبي مع ارتفاع عدد النزلاء القادمين منها بنسبة 17% إلى 80,673 نزيلاً أمضواً 328,410 ليلة فندقية بنسبة نمو قدرها 10%. كما ارتفع عدد النزلاء القادمين من الولايات المتحدة الأميركية بنسبة 34% ليبلغ 55,570 نزيلاً أمضوا 237,530 ليلة فندقية.
سياح الخليج
وصل عدد الزوار السعوديين لأبوظبي حتى ابريل الماضي إلى 46,576 زائرا بنسبة نمو 46 %، وجاء بعدهم العمانيون بـ21,342 زائرا بنمو 12%، أما الزوار القطريون فقد وصل عددهم إلى 9,793 زائرا، والكويتيون 9,766 زائرا في الفترة ذاتها.
وتقيم هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة إفطاراً رمضانياً للإعلاميين في ست مدن خليجية بالتزامن مع «موسم صيف أبوظبي 2015» والذي انطلق يوم الخميس 11 يونيو الحالي. وستقام حفلات الافطار على التوالي في كل من جدة والرياض والخبر في المملكة، بالإضافة إلى الكويت والدوحة ومسقط، بدءاً من 21 يونيو الحالي.

Share.

Leave A Reply