الدوحة تستضيف 27 متحدثا في منتدى قطر للتجارة الإلكترونية

0

الدوحة – قطر

تفتتح سعادة الدكتورة حصة الجابر وزيرة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات “منتدى قطر للتجارة الإلكترونية 2015” الذي تنظمه وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في التاسع عشر من أكتوبر الجاري والمقرر انعقاده في فندق الريتز كارلتون؛ لمناقشة أحدث الاتجاهات والتطورات في مشهد التجارة الإلكترونية في دولة قطر وحول العالم، فضلاً عن سبل تنمية سوق التجارة الإلكترونية المحلية في ضوء الإمكانات والفرص المتعددة لدولة قطر لتكون من أقوى الاقتصادات الاقليمية في التجارة الالكترونية.
وأوضحت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات أن المنتدى سيضم نخبة من الخبراء المحليين والاقليميين والدوليين في مجال التجارة الالكترونية، حيث يستضيف حوالي 27 متحدثا من أبرز الشركات العالمية مثل: جوجل Google، وباي بال PayPal ، وأوبر Uber، وباي فورت PayFort وفيزا Visa وغيرها ، إلى جانب وجود معرض حول حلول ومنتجات التجارة الإلكترونية.
كما ذكرت الوزارة أنه سيكون من بين المتحدثين الرئيسين بالمنتدى السيد تشاربل ساركيس رئيس قطاع تكنولوجيا المعلومات وتجارة التجزئة والتجارة الإلكترونية بشركة جوجل لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الذي سيناقش كيفية إطلاق إمكانات التجارة الإلكترونية في المنطقة، والسيد فالح النعيمي رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب للشركة القطرية للخدمات البريدية (كيوبوست)، حيث يستعرض مشهد الخدمات البريدية ومنظومة التوصيل في دولة قطر، وعدد من الخبراء في مجال التجارة الإلكترونية في قطر ودول مجلس التعاون الخليجي والشركات العالمية.
وأضافت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في بيان لها أن المنتدى سيتضمن أربع جلساتٍ نقاشية حول أبرز موضوعات التجارة الإلكترونية؛ حيث تناقش الجلسة الاولى “نماذج الأعمال والتمويل: المشهد المتغير لسوق التجارة الإلكترونية” فتتناول التطور النوعي الذي تحدثه التجارة الإلكترونية في العلاقة بين المنتجين والمستهلكين، مع إلقاء الضوء على عوامل الابتكار، ونماذج الأعمال الجديدة، والطرق المختلفة لتمويلها.
أما بالنسبة للجلسة الثانية فستناقش “منظومة المدفوعات واللوجستيات: عصر جديد من إضفاء الطابع الشخصي” الحلول المتاحة لمعالجة التحديات الحالية المرتبطة بالدفع الإلكتروني والتوصيل التي تعيق نمو وازدهار التجارة الإلكترونية، وكيف للتكنولوجيا أن توفر حلولاً لهذه التحديات. أما الجلسة الثالثة فستركز على “الشركات الناشئة في مجال التجارة الإلكترونية في قطر: آفاق وتحديات” وجملة التحديات التي تواجه الشركات في مواصلة النمو محليًا وإقليميًا؛ حيث تتحدث الشركات الناشئة العاملة بمجال التجارة الإلكترونية عن تجاربها، وقصص النجاح، والتحديات، والإمكانات المتاحة.
وتتناول الجلسة الختامية “نظم الاقتصاد المشترك – المستهلكون والسياسات والتكنولوجيا” التأثير المحتمل للتكنولوجيات الناشئة على واقع التجارة الإلكترونية، كما تشخص التحديات التي يواجهها صانعو السياسات في تعزيز جهود منظومةٍ قوية للتجارة الإلكترونية لضمان حماية المستهلكين.
وسيستعرض المنتدى المشهد العام لسوق التجارة الإلكترونية في دولة قطر في وقتٍ تشهد فيه الأسواق حول العالم تحولًا كبيرًا مدفوعًا بالنمو المطرد في مؤشرات التجارة الإلكترونية؛ ففي العام 2014، بلغت قيمة المبيعات العالمية من خلال منافذ التجارة الإلكترونية بين مؤسسات الأعمال والزبائن الأفراد نحو 1.5 تريليون دولار، مع توقعاتٍ بارتفاعها إلى 1.76 تريليون دولار في العام 2015. كما بلغ حجم سوق التجارة الإلكترونية بين قطاع الأعمال والمستهلك في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا نحو 15 مليار دولار في العام 2014.
وتأتي دولة قطر في المركز السابع في قائمة أسواق التجارة الإلكترونية بين قطاع الأعمال والمستهلك على مستوى بلدان منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بنحو مليار دولار مع توفر إمكاناتٍ كبيرةٍ لمضاعفة حجم سوق التجارة الإلكترونية بها من خلال تعظيم الاستفادة من الاستثمارات المنفذة في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والنمو الذي يشهده قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة، والاستثمارات الحالية في القطاع اللوجيستي.
كما سيتطرق المنتدى لوثيقة عامة عن التجارة الإلكترونية التي تعكس التزام الدولة بتعزيز الاستفادة من مختلف الإمكانات في هذا المجال، والتغلب على التحديات الحالية التي قد تعيق نمو التجارة الإلكترونية.

Share.

Leave A Reply

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.