“القطرية” تكشف عن إضافة 16 وجهة جديدة لشبكتها خلال العامين 2018- 2019

0

أعلن السيد أكبر الباكر، الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية، عن وجود خطط لدى الناقلة لإضافة 16 وجهة جديدة إلى شبكة وجهاتها المتنامية حول العالم، وذلك خلال العامين 2018- 2019. وأضاف الباكر ،خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم على هامش معرض “آي تي برلين” 2018 المتخصص في مجال السفر والسياحة، أن القطرية ستصبح أول شركة طيران خليجية تسيّر رحلات مباشرة إلى لوكسمبورغ، فيما تعتزم تدشين رحلاتها إلى كل من: غاتويك في مدينة لندن وكارديف بالمملكة المتحدة، ولشبونة في البرتغال، وتالين في أستونيا، وفاليتا في مالطا، وسيبو ودافاو في الفلبين، ولنكاوي في ماليزيا، ودا نانغ في فيتنام، وبودروم وأنطاليا وهاتاي في تركيا، وميكونوس وثيسالونيكي في اليونان، وملقة في إسبانيا.وأشار إلى أن الناقلة الوطنية لدولة قطر ستزيد من عدد رحلاتها إلى كل من وارسو و هانوي وهو تشي منه، وبراغ، وكييف، إلى رحلتين يومياً، بينما سترفع عدد رحلاتها المتجهة إلى كل من: برشلونة ومدريد وجزر المالديف إلى ثلاث رحلات يومياً، مؤكدا استمرار القطرية في نهجها المتميز من حيث النمو وتعزيز الخدمات لجميع المسافرين والسعي لإتاحة المزيد من خيارات السفر المريحة لجميع العملاء عبر تدشين المزيد من الوجهات الرائعة في شتى أنحاء العالم. وفي موضوع ذي صلة، أكد الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية أن الشركة ماضية قدما في تنفيذ خططها التوسعية رغم ما فرض على الدولة من حصار ظالم، مؤكدا أن الحصار لن يقف عائقاً أمام طموح الناقلة التي ستستمر بالتوسُّع، ورفع علم بلادها عالياً في جميع أنحاء العالم.وخلال اليوم الأول لمعرض “آي تي برلين” 2018 كشفت الناقلة القطرية عن جناحها التفاعلي في المعرض، وذلك بحضور سعادة الشيخ سعود بن عبدالرحمن آل ثاني، سفير دولة قطر لدى ألمانيا، حيث تم تصميم جناح القطرية المشارك في المعرض بمفهوم “الواقع المعزز”، ليسمح لزواره بتجربة التكنولوجيا المبتكرة التي تستخدمها القطرية في جناحها بالمعرض، حيث سيتمكن الزوّار من التفاعل مع الخدمات المتطوّرة وتجربة الضيافة ذات تصنيف الخمس نجوم التي تشتهر بها القطرية.ويستقطب معرض آي تي بي برلين، الذي يقام سنوياً، مشاركين من قطاع السياحة والسفر من 180 دولة من القارات الخمس، ليمنح أكثر من 160 ألف زائر معلومات كافية حول المنتجات والخدمات والمرافق الجديدة في قطاع السياحة والسفر العالمي.

Share.

Leave A Reply