«القطرية»: نظام تشغيل جديد لإدارة أسطول الطائرات

0

c3ad5f86f02eb0f9a743a49a4a08f22acef39560

 

 

مجلة كيوبزنس Q Business magazine

أعلنت الخطوط الجوية القطرية، عن إنجاز وتطبيق نظام إدارة الأسطول الجديد المعروف باسم TOPS (نظام التشغيل الكلي) الذي يمكن الناقلة من تنظيم جداول الطائرات وإدارة الرحلات بطريقة أفضل، وبالتالي دفع الشركة لتكون أكثر كفاءة وفعالية تجاه المسافرين.

وقال أكبر الباكر، الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية: «بدأت الشركة في تطوير جهاز شامل لإدارة الأسطول في عام 2014، مع العلم بأن مسار تطوير هذا الجهاز يمكن أن يتطلب الاستفادة من التكنولوجيا بهدف تحديد قدرتنا على السيطرة والتحكم بالعمليات». وأضاف: «اخترنا تطوير هذه التكنولوجيا داخلياً من خلال الاستفادة من فريق تكنولوجيا المعلومات عالمي المستوى لدينا، ولقد خضع نظامنا TOPS للعديد من الاختبارات والتجارب وأصبح اليوم لا يضاهى في قدرته على خدمة حاجات المسؤولين عن الرحلات وفريق التحكم بالعمليات وغيرهم».
من جانبه، قال الكابتن هيلموت ويكسلر، رئيس العمليات في «القطرية»: «صمم نظام TOPS من قبل خبراء في التكنولوجيا لمساعدة المتخصصين في مجال الطيران في إدارة العمليات بكفاءة وفعالية أكبر، بحيث يمكنه التطور لمواكبة احتياجات الناقلة مثل إدارة موارد الطاقم». وأضاف: «قدم النظام فوائد أكثر بكثير من التي توقعناها في البداية ونحن على ثقة من أنه سيواصل إضافة قيمة أعلى إلى عمليات شركتنا في المستقبل».
بدوره، قال سرينيفاسان إيه. تي، رئيس تكنولوجيا المعلومات في الشركة: إنه تم تطوير نظام TOPS من قبل موظفي الخطوط الجوية القطرية بالشراكة مع شركة تزويد خدمات تكنولوجيا المعلومات العالمية Wipro ضمن نموذج شراكة خاص يستند إلى التمويل والتطوير المشترك.
وأوضح أن التجربة التالية ستتضمن أدوات تعزيز إدارة الطاقم، والتي ستساهم عند إنجازها في نظام العمليات الكلي الذي تم تصوره في الأساس، خاصة في ظل مواصلة البحث حالياً عن وسائل لتحسين هذه الأدوات للحدّ من فجوة المعلومات القائمة من خلال استخدام التكنولوجيا.
ويجمع نظام التشغيل الكلي TOPS البيانات من مصادر متعددة ويقدم معلومات شاملة عن عمليات الطائرة، ابتداءً من الحالة العامة ووصولاً إلى مستوى الرحلة الواحدة بهدف توقع وإخطار موظفي العمليات عن أي خطأ أو مشكلة محتملة وتقديم خيارات الحلول لها.
وتتضمن المهام التي يمكن إنجازها بفضل النظام الجديد: تحسين مسارات الطائرة حيث يتم تحديد الطائرة للتشغيل على مسارات خاصة حسب الحاجات التشغيلية للخط وذلك وفق القدرات الخاصة لكل طائرة، إدارة NOTAM وهو نظام خاص لإيصال أي إخطار أو بلاغ إلى موظفي العمليات بهدف التعامل مع أي حالة قد تطرأ، ونظام Flight Watch الذي يجمع بيانات الرحلة كافة في رسم بياني واحد يتيح التتبع السهل والتواصل مع وإدارة أكثر من 500 رحلة يومية تقوم بها القطرية إلى أكثر من 150 وجهة في ست قارات.
وأطلق نظام Flight Watch التابع لTOPS في عام 2015 لينجز وظائف متعددة للموظفين منها أنماط الطقس، مسار الرحلة، والفضاءات الممنوعة أو غير المسموح بالطيران عبرها، ليحصل فريق العمل في مركز العمليات المتكامل للناقلة على معلومات كاملة ودقيقة إلى أقصى حد لكل رحلة جوية ويحظى بالقدرة على الاتصال السريع مع طاقم قيادة الطائرة.
وتعمل «القطرية» على تطوير جهاز لتحسين تخطيط الصيانة للمساعدة على إعداد جدول الصيانة للطائرة التي تخرج من الخدمة للصيانة، حيث من المقرر أن يبدأ العمل به مع نهاية هذا العام.
وكانت «القطرية» وWipro قد طورتا نظام CROAMIS ضمن إطار التمويل المشترك نفسه وأطلقتاه في سبتمبر الماضي، وهو نظام إدارة الشحن الأكثر تقدماً في قطاع الشحن، حيث يقوم بوظائف عديدة منها مناولة الشحنات، العمليات، المحاسبة ونظم معلومات الإدارة.

Share.

Leave A Reply