انعقاد المنتدى الاقتصادي القطري-البولندي بغرفة قطر

0

الدوحة – قطر

 

عقدت بغرفة قطر اليوم فعاليات المنتدى الاقتصادي القطري -البولندي واجتماعات اللقاءات الثنائية مع الوفد التجاري البولندي الذي يزور الدوحة حاليا لبحث تعزيز أوجه التعاون الاقتصادي والاستثماري بين رجال الأعمال القطريين ونظرائهم البولنديين في المجالات الاستثمارية والتجارية والزراعية والصناعية والسياحية، وغيرها من المجالات التي تعود بالنفع على اقتصاد البلدين.

وقال السيد عادل المناعي عضو مجلس إدارة غرفة قطر في كلمة ألقاها خلال فعاليات المنتدى إن دولة قطر تتمتع بفرص اقتصادية واستثمارية متنوعة تجذب الكثير من أصحاب الأعمال الراغبين في الدخول باستثمارات كبيرة، إضافة إلى أن البيئة الاستثمارية بالدولة آمنة وجاذبة وذلك للاقتصاد القوي المتنامي الذي يعد من أسرع اقتصادات العالم لاشتماله على العديد من القطاعات المتنوعة كالنفط والغاز والبنى التحتية والإنشاءات وغيرها.

وشدد على أن غرفة قطر تشجع وبقوة رجال الأعمال من كلا البلدين على الدخول في نقاشات بناءة تصب في صالح التوصل لشراكات ثنائية تعود بالنفع على الاقتصادين البولندي والقطري، مؤكدا أن الغرفة ستقوم بدورها في تزويد رجال الأعمال البولنديين بكافة المعلومات الراغبين في الحصول عليها.

وأعرب عن أمله في أن يتعرف الوفد البولندي على عوامل الجذب التي تساعد على القيام بالأعمال في قطر، والتي تؤكد على سرعة النمو الاقتصادي في الدولة فضلا عن توفير البيئة الآمنة للاستثمار، خاصة وأن ذلك يصب بدوره في تعزيز  تزايد نمو العلاقات الاستثمارية والتجارية بين البلدين.

من جانبها، أكدت السيدة كاتاجينا كاسبيرجيك وكيل وزارة الدولة البولندية لشؤون افريقيا وآسيا والشرق الأوسط، أهمية دولة قطر ليس فقط كوجهة استثمارية واقتصادية ولكن أيضا كوجهة لتعزيز التعاون السياسي والدبلوماسي أيضا مع بولندا، خاصة وأن تعزيز التعاون السياسي والدبلوماسي سيدعم الدخول في شراكات اقتصادية واستثمارية بناءة من شأنها أن تخدم العمل على تعزيز اقتصادي البلدين والنهوض بمستوى العلاقات بين رجال الأعمال القطريين والبولنديين إلى مستوى متنام قوي.

وأشارت إلى أن تنوع الفرص الاستثمارية التي يتمتع بها الاقتصاد القطري وكثرة المشاريع التي تسعى الدولة إلى تنفيذها يعد فرصة كبيرة أمام الجانب البولندي للدخول في شراكات جديدة وبناءة مع الجانب القطري، منوهة إلى أن الغرض من زيارة الوفد التجاري البولندي ليس فقط التعرف على الفرص الاستثمارية المتاحة بدولة قطر ولكن أيضا التعرف على رجال الأعمال القطريين وعرض الخبرات والإمكانيات التي يتمتع بها الجانب البولندي في المجالات محل الاهتمام المشترك بما يعود بالنفع على الجانبين.

وأعربت عن أملها في أن يثمر اجتماع رجال الأعمال البولنديين مع نظرائهم القطريين بغرفة قطر عن شراكات تجارية واستثمارية بناءة وإيجابية تصب في صالح اقتصاد كلا البلدين، مؤكدة استعداد الجانب البولندي لتقديم جميع خبراتهم إلى نظرائهم القطريين في شتى المجالات وعلى رأسها الجانب الزراعي خاصة وأن دولة قطر تسعى إلى تنفيذ مشاريع زراعية كبيرة مستقبلا.

وأشارت إلى أن الوفد البولندي يضم ممثلين عن كبريات الشركات في بولندا من مختلف المجالات الزراعية والصناعية والسياحية والإنشائية وغيرها، ولذا يمكن لرجال الأعمال القطريين ونظرائهم البولنديين التعرف على الخبرات التي يتمتع بها كليهما والتوصل إلى شراكات بناءة وجيدة.

العلاقات التجارية بين قطر وجمهورية المجر 

من ناحية أخرى، بحثت غرفة قطر مع وفد من جمهورية المجر سبل تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين وتقوية علاقات التعاون والشراكة بين أصحاب الأعمال من البلدين، وذلك خلال لقاء ضم السيد محمد بن أحمد بن طوار نائب رئيس الغرفة وسعادة مساعد وزير الدولة للدبلوماسية الاقتصادية بوزارة الخارجية بجمهورية المجر السيد ليفنتي ماجاير وبحضور سعادة الدكتور اشتيفان ايلتير سفير جمهورية المجر لدى دولة قطر.

وقدم السيد بن طوار نبذة عن الدور الذي تلعبه الغرفة في مجتمع الأعمال القطري من تمثيل للقطاع الخاص وإزالة أي معوقات تعرقل تطوره والتواصل مع الجهات المعنية بالدولة للوصول إلى حلول لأي مشاكل ومساعدة أصحاب الأعمال القطريين على إيجاد الشريك المناسب لإقامة المشاريع المختلفة، مرحبا بوجود الشركات المجرية في السوق القطري والمشاركة في المشاريع التي تقوم بها الدولة.

وأكد أهمية التعاون في مجال الزراعة والتصنيع الغذائي، مشيرا إلى مشروع المدينة الزراعية والمزمع إقامتها على مساحة 130 كم2 جنوب الدوحة والتي سيكون لها دور كبير في تحقيق الأمن الغذائي وتوفير كثير من السلع الغذائية، داعيا نائب رئيس الغرفة الجانب المجري لتنظيم وفد لزيارة غرفة قطر ولقاء أصحاب الأعمال القطريين وكذلك زيارة المدينة الزراعية للاطلاع على الفرص المتاحة فيها وإمكانية المشاركة في بعض مشروعاتها للاستفادة من خبرات المجريين في مجالات الزراعة والتصنيع الغذائي و لأنها تنطوي على مجالات كثيرة.

من جانبه أشاد السيد ليفنتي ماجاير بالنهضة التي تشهدها دولة قطر في كافة المجالات، مشيرا إلى أن بلاده ترغب في التواجد بالسوق القطري من خلال المنتجات الغذائية والزراعية والتي يتم إنتاجها على أسس تكنولوجية عالية، منوها بإمكانية تعزيز التعاون في المجال السياحي، خاصة وأن هناك الكثير من السياح الخليجيين يقومون بزيارة المجر للاستمتاع بهواية الصيد البرى.

إلى ذلك، شاركت غرفة قطر في اجتماع مجلس إدارة الغرفة العربية الألمانية والذي عقد بالعاصمة الألمانية برلين وترأس الوفد سعادة الشيخ خليفة بن جاسم آل ثاني رئيس مجلس الإدارة ويرافقه السيد صالح الشرقي نائب المدير العام والسيد بسام سلمان مدير مكتب رئيس مجلس الإدارة.

 

Share.

Leave A Reply

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.