“بورشه كاين اس 2015″ تجربة قيادة حصرية لمجلة كيو بزنس

0

في عام 2002 عندما بدأت بورشه بتصنيع الجيل الاول من كاين استغرب البعض من هذا التوجه من انتاج سيارات رياضية الى انتاج هذا النوع من السيارات ( سيارات الدفع الرباعي ) و اثار الشك لديهم في نجاحها من ناحية المبيعات , و لكن سرعان ما تبين عكس ذلك حيث ان كاين استطاعت ان تظهر اهميتها ليس فقط للاستخدام اليومي بل و بمعايير رياضية عالية الاداء ايضا مما جعلها الفئة الاكثر مبيعا لدى بورشه.

و كان لنا هذه التجربة الحصرية لقيادة كاين اس 2015 بتعديلاتها الجديدة و التي سنقوم بعرضها لكم من خلال التقرير التالي

تزخر نسخة كاين اس الجديدة بمحرك جديد بالكامل بست اسطوانات على شكل v سعة 3,6 لتر مع شاحني توربو و تكون النتيجة قوة 20 حصان اضافية بالمقارنة مع سلفها بالاضافة الى انخفاض ملموس اضافي في استهلاك الوقود و ذلك بفضل السعة الحجمية المخفضة بالتعاون من شاحن توربو المزدوج الجديد. وهي مقاربة تنسجم مع إستراتيجية بورشه القاضية باستخراج قوة أكبر من دون المساومة على الفعالية. وعند اقتران هذه المزايا بخصائص قيادة أكثر دقة، لا عجب أن ترتقي كاين اس الجديدة إلى مكانة رياضية سامية ضمن فئتها.

كما ارتفعت نسبة قوة المحرك لسعته بحوالى 40 بالمئة، لتبلغ 117 حصان/ليتر بالتمام والكمال. وتستطيع “كاين إس” مع علبة تروسها “تيبترونيك إس” Tiptronic S القياسية من ثماني سرعات، التسارع من صفر إلى 100 كلم/س في غضون 5.5 ثوانٍ فحسب (5.4 ثوانٍ مع رُزمة “سبورت كرونو” Sport Chrono الاختيارية) – أسرع بمقدار 0.4 ثوانٍ من الجيل السابق – وصولاً إلى سرعة قصوى تبلغ 259 كلم/س.

التصميم الخارجي

تنعكس قوة كاين اس الجديدة بشكل واضح بالتصميم فقد اصبحت أكثر دقة من سابقتها مع غطاء محرك جديد و اجنحة امامية و مصابيح امامية جديدة بتقنية الزينون المزدوج و اربع نقاط اضاءة “دايود” LED مخصصة للقيادة نهارا و مصابيح خلفية جديدة بتصميم مميز يضفي عليهما تأثيرا ثلاثي الابعاد مع اضاءة مكابح رباعية و فتحات سحب الهواء المعدلة , كل هذا اعطى للسيارة حضورا أكبر . و تساهم المرايا الخارجية الجديدة مع اشارات مدمجة لتغير الاتجاه و عجلات بأحجام تصل الى 21 بوصة مع تصميم جذاب جديد في ابراز ديناميكية السيارة.

التصميم الداخلي

عندما تجلس خلف عجلة قيادة سيارة بورشه لا تكون مجرد سائق بل تصبح جزءا من شيء أكبر و جزءا من مفهوم شامل, من فكرة . فكرة تتجذر في رياضة سباق السيارت . هذا هو مفهوم بورشه التي ادركت اهمية الجمع بين السيارة و السائق و جعلت القسم الداخلي في كاين مبنيا حول السائق بشكل عملي حيث يقوم الكونسول الوسطي التصاعدي بتقليص المسافة بين عجلة القيادة و أهم مفاتيح التحكم في السيارة , أما عجلة القيادة الرياضية الجديدة و المتعددة الوظائف المستوحاة من طراز 918 سبايدر, تشكل مزيجا متناغما بين الملاءمة العالية و التصميم الرائد.

P. 62-65 Porsche_Final3

Share.

Leave A Reply