“جويك” توقع مذكرة تفاهم مع المنظمة العربية للتنمية الإدارية

0

الدوحة – قطر

وقعت منظمة الخليج للاستشارات الصناعية “جويك” مذكرة تفاهم مع المنظمة العربية للتنمية الإدارية المنبثقة عن جامعة الدول العربية، بهدف التعاون والتنسيق بين الجانبين لدعم القطاع الصناعي الخليجي، وذلك انطلاقًا من الرغبة المشتركة لدى الطرفين في إقامة ودعم التعاون العلمي والفني في المجالات ذات الاهتمام المشترك.

وقع مذكرة التفاهم في مقر المنظمة بالدوحة، الدكتور رفعت الفاعوري المدير العام للمنظمة العربية للتنمية الإدارية، والسيد عبد العزيز بن حمد العقيل الأمين العام لمنظمة جويك.

وأكد السيد العقيل أن منظمة “جويك” تبذل قصارى جهدها في سبيل تنمية القدرات الفردية والتنظيمية في القطاع الصناعي في دول مجلس التعاون الخليجي وجمهورية اليمن، من خلال التدريب، حيث نظمت العديد من ورش العمل والدورات التدريبية في دول المجلس كافة، بهدف رفع كفاءة العاملين في القطاع الصناعي.. مشددا على أهمية التعاون مع المنظمة العربية للتنمية الإدارية كونه يساهم في تطوير القدرات البشرية في القطاع الصناعي خصوصاً في المجالات الإدارية في دول مجلس التعاون الخليجي بما يخدم قضايا التنمية الشاملة في المنطقة.

من جهته أكد الدكتور الفاعوري، أن دور المنظمة العربية للتنمية الادارية بوصفها جهازاً تنسيقياً قومياً بين المؤسسات العربية المحلية العاملة في حقل التنمية الإدارية، يتضمن قيام المنظمة بتوفير فرص تبادل الخبرات والإمكانات، وتفاعلها وتيسير استفادة الأقطار العربية من بعضها البعض في مجالات التنمية الإدارية، ودعم واحتضان وتعميم التجارب الإبداعية الناجحة، كما يتضمن هذا الدور أيضاً قيام المنظمة بدعم الجهود المشتركة والدراسات المقارنة عبر البلاد العربية.

وأثنى على ما ستحمله مذكرة التفاهم من تعاون مشترك بين المنظمتين في سبيل تحقيق التنمية الإدارية المنشودة خصوصاً في القطاع الصناعي الخليجي، مشدداً على أهمية الاستفادة من تجربة “جويك” في مجال الاستشارات الصناعية وبناء وتطوير القدرات البشرية في القطاع الصناعي.

وتناولت مذكرة التفاهم التعاون والتنسيق في المجالات المشتركة بين الطرفين، حيث نصت على مشاركتهما في السعي لتطوير القدرات الفنية والإدارية للأفراد المعنيين ببيئة أعمال قطاع المشاريع الصناعية والمستثمرين ورجال وصاحبات الأعمال ورواد الأعمال والمسؤولين الحكوميين وصناع القرار من خلال تبادل المعلومات وعقد الدورات التدريبية وورش العمل، إلى جانب المشاركة في عقد الدورات التدريبية والندوات والمؤتمرات العلمية والدراسات الاستشارية بالتعاون بين الطرفين في الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

Share.

Leave A Reply