حمزة تريكي مدير عام وكالة LUXURY TRAVEL & TOURS: نقدم خدمات فاخرة ومبتكرة لرجال الأعمال في قطر

0

إن قطاع وكالات السفر والسياحة يعد من أهم محركات سياسة التنويع الإقتصادي التي تنتهجها دولة قطر في سبيل تحقيق رؤية قطر الوطنية 2030 الرامية إلى إرساء اقتصاد متنوع وتنافسي مبني على المعرفة، مجلة “كيوبزنس” إلتقت بالسيد حمزة تريكي مدير عام وكالة LUXURY TRAVEL & TOURS الذي حدثنا عن أحدث الخدمات التي يقدمها في هذا القطاع الحيوي والمثمر، وإلى نص اللقاء:

بداية، كيف بدأت LUXURY TRAVEL & TOURS مسيرتها داخل السوق القطري؟

بدأت LUXURY TRAVEL & TOURS ممارسة أنشطتها منذ بداية العام 2017، كانت هناك الحاجة إلى تقديم مفهوم سياحي مختلف عن ما تقدمه باقي وكالات السفر الأخرى داخل الدولة، نحن نتميز بتقديم الإستشارات السياحية لطبقة رجال الأعمال لمختلف سفرياتهم ، لتكون ممزوجة بالفخامة والرفاهية التي يتطلعون إليها، وبالتالي، فنحن نقدم مفهوم آخر للسفر لكي يرضي أذواقهم وتطلعاتهم.

_NIK1170

وكيف تتم هذه العملية؟

يحصل العميل على عضوية شخصية Membership، نظير مبلغ مالي محدد، وبالتالي يستطيع أن يستمتع برحلاته المختلفة تحت متابعة مستمرة من فريقنا المحترف، حيث ُيودع العميل الساعات الطويلة المنتظرة داخل صالات الوصول، كما يجد خدمات فاخرة عند وصوله إلى وجهته، بالإضافة إلى خدمات الإستقبال التي يتمتع بها، وحتى وصوله إلى الفندق المُتجه إليه، فكل خدماتنا تقدم بمنتهى الدقة والمرونة والسرعة، ومن ثم يستمتع العميل بتجربة سفر فريدة لا مثيل لها.

ما هي أهدافكم؟

أهدافنا تتلخص في تقديم خدمات سفر على غير الخدمات التقليدية التي تقدمها وكالات السفر والسياحة الأخرى، نحن نسعى لتقديم خدمات استثنائية وفاخرة لطبقة رجال الأعمال وسيدات الأعمال. هذا كله بجانب خدمات الطيران الخاص.

ما هي رؤيتكم؟

كل ما نقوم به هدفه أن نُقدّم رحلات سياحية استثنائية وخدمات فريدة من نوعها.

هل ستنحصر خدماتكم على طبقة رجال الأعمال فقط؟

في الوقت الحالي نركز على هذه الطبقة الُمهمة، ولكن لدينا خُطط مستقبلية لتقديم خدماتنا لمختلف شرائح المجتمع، وستكون أيضاً خدمات مميزة، وستلقى استحسانهم.

كيف  تعززون من مكانتكم داخل المجتمع القطري؟

نحن نعمل على تبني أحدث الحلول التكنولوجية، وتقديم تجربة فريدة ومميزة لعملائنا في قطر. لقد قطعنا شوط كبير في مسيرتنا منذ يومنا الأول، ونتطلع قدماً إلى تحقيق المزيد من النمو، حيث وضعنا خطة طموحة لتعزيز مكانتنا لدى المجتمع القطري.

لماذا إخترتم التواجد في “ذا جيت مول” The Gate Mall عن غيره من مجمعات التسوق الأخرى؟

يعتبر المجمع أرقى وجهة للموضة والأناقة في قطر، حيث يضم المجمع متاجر لبيع أزياء الموضة لأهم وأرقى بيوت الأزياء، والعلامات التجارية الراقية، وبما أننا نقدم خدمة فاخرة فريدة، كان ينبغي علينا التواجد في هذا الصرح الفخم دون غيره.

سمعنا أنكم بصدد الترويج للسياحة داخل قطر، حدثنا أكثر عن ذلك؟

بالفعل نحن نعمل على إعداد برامج خاصة لإستقطاب أفواج سياحية من مختلف دول العالم لزيارة دولتنا الحبيبة قطر، حيث أن الهيئة العامة للسياحة قد حققت تقدماً ملحوظاً في إنجاز مهامها في تطوير قطاع سياحي قادرعلى إستيعاب دور الدولة، ومكانتها في إستقطاب الزوار، وجعل قطر وجهة رئيسية للعائلة والأعمال، وفي الوقت ذاته،  وضع قطر على خارطة السياحة العالمية، والمساعدة على نشر ثقافة وقيم وتقاليد الشعب القطري. وخصوصاً خلال الفترة الماضية حيث ركزت الهيئة جهودها على الترويج لدولة قطر من خلال قيادتها لأهم وأكبر المعارض التجارية الإقليمية والدولية، بالإضافة إلى تسهيلات تأشيرات الدخول للبلاد، وهي إعفاء 80 دولة من رسوم تأشيرات الدخول، والتي لها دور مثمر في الرواج السياحي للدولة.

 

برأيك، ما هي الجنسيات التي ستزور قطر خلال العام 2018؟

نتوقع مزيد من الزوار من مختلف دول العالم، فرنسا، انجلترا، أميركا، وبعض الدول العربية.

وكيف يسهم هذا القطاع في تنمية مفهوم السياحة لأي دولة؟

السياحة والسفر، وجهان لعملة واحدة، لا يُمكن الفصل بينهما. حيث يشهد قطاع السياحة تقدماً ملحوظاً خلال الفتر الأخيرة، ويُحقّق النمو لدولة قطر على الصعد الإقليمية والمحلية والعالمية. فالبلدان التي تهتمّ بالسياحة تستفيد من نمو كافة بناها التحتية الداخلية. فالفنادق وشركات الطيران، وشركات النقل العام، والمجمّعات التجارية والمطاعم،  كلها تستفيد من العجلة السياحية ممّا يُحافظ على سلامة الاقتصاد.

 

 

 

 

Share.

Leave A Reply