راس غاز: الاحتفال السنوي الثاني ببرنامج التقطير يكرم المواهب الوطنية

0

مع تواصل استعدادات الدولة باليوم الوطني، أقامت شركة راس غاز المحدودة (راس غاز) إحتفالها السنوي الثاني ببرنامج التقطير، وحضر الإحتفال أكثر من 750 من موظفي الشركة وعدد من كبار الزوار المدعوين ومنهم سعادة الدكتورة شيخة المسند مديرة جامعة قطر والمهندس سعد شريدة الكعبي المدير العام لمؤسسة قطر للبترول وسعادة المهندس عيسى محمد المهندي رئيس الهيئة العامة للسياحة. وبدوره يساهم الحفل في إثبات إلتزام الشركة المستمر بجودة برنامج التقطير.

وكجزء من الإحتفال قامت راس غاز في هذا الإطار بتكريم 161 من الموظفين القطريين بالشركة ممن حققوا إنجازات هامة في مسيرة تطورهم المهني مع حرصها على تكريم الكوادر الوطنية من الموظفين والمدربين والمرشدين ممن لعبوا دوراً محورياً في تمكين المواهب الوطنية.

 

ومن جهته قال السيد حمد راشد المهندي، الرئيس التنفيذي لراس غاز “ننفذ في راس غاز برنامجاً للتقطير تشكل الجودة عنصره الأساسي، وذلك إنطلاقا من قناعتنا بأن هذا هو العامل الرئيس لتحقيق النجاح والتنمية المستدامة للشركة في المستقبل، فلقد وضعنا نظماً منهجية للتعيين والتدريب والتوجيه والمتابعة والتطور المهني، وذلك بهدف استقطاب الكوادر المهنية المتميزة والحفاظ عليها.”

 

يذكر أنه في إطار مواكبة راس غاز لرؤية قطر الوطنية 2030، توفر استراتيجية التقطير بالشركة للشباب القطري فرصة فريدة للإلتحاق براس غاز والإستفادة مما تقدمه من مميزات تنافسية لموظفيها وفرص للتعليم والتدريب والتطور.

 

ولقد أدى نجاح إستراتيجية التقطير بالشركة إلى الوصول بإجمالي عدد الكوادر القطرية براس غاز إلى 1200 من مجموع عدد موظفي الشركة الذين يبلغ قوامهم حوالي 3800 موظفاً.

 

وكان من بين المتحدثين في الحفل سعادة المهندس عيسى محمد المهندي، رئيس الهيئة العامة للسياحة، والذي سبق له العمل بالشركة لعشر سنوات، حيث تحدث سعادته للحضور عن تجربته ومسيرته المثمرة مع الشركة، وحث الكوادر الشابة على تحمل المسؤولية والمشاركة في تحقيق الإرث الذي ستقدمه الدولة للأجيال القادمة.

 

وتتمتع راس غاز بريادة في مجال التقطير على مستوى البلاد، حيث لقيت برامج التقطير عالية الجودة التي تنفذها راس غاز تقديراً وتكريماً متكررين من وزارة الطاقة والصناعة من خلال منح الشركة جائزة التقطير لإلتزامها بإستقطاب واستبقاء أعلى الكفاءات من الموظفين والكوادر الوطنية، فقد حصلت راس غاز منذ عام 2009 على 4 جوائز كبرى للتقطير.

 

وشركة راس غاز المحدودة هي شركة مساهمة قطرية أسستها كل من قطر للبترول وشركة إكسون موبيل راس غاز انك في عام 2001، وتعمل راس غاز بوصفها الشركة المشغلة بالنيابة عن مالكي مشاريع الغاز الطبيعي المسال راس لفان، وراس لفان 2، وراس لفان 3 (مالكو المشاريع)، ومن خلال مرافق العمليات بمدينة راس لفان الصناعية بدولة قطر، تتمثل الأنشطة الرئيسة لراس غاز في استخراج ومعالجة وتسييل وتخزين وتصدير الغاز الطبيعي المسال ومشتقاته من حقل الشمال بدولة قطر، وتقوم راس غاز، بالنيابة عن مالكي المشاريع، بالتصدير إلى دول في آسيا وأوروبا والأمريكتين ويبلغ إجمالي قدرتها الإنتاجية حوالي 37 مليون طن سنوياً. وبالنسبة للغاز المنقول عبر خطوط الأنابيب للسوق المحلي، تقوم راس غاز أيضاً بتشغيل مشروعي غاز الخليج (1) و غاز الخليج (2) للإمداد بحوالي ملياري قدم مكعب يومياً، وتعمل راس غاز حالياً على زيادة القدرة الإنتاجية عن طريق إنشاء مشروع برزان للغاز الذي من المنتظر عند دخوله حيز التشغيل الكامل في عام 2015 أن يمد السوق القطري بحوالي 1.4 مليار قدم مكعب من الغاز يومياً للوفاء بالطلب المتزايد على الطاقة في محطات توليد الطاقة الكهربائية والصناعات البتروكيماوية. كما تقوم راس غاز حالياً بتشغيل مصنع راس لفان للهيليوم الذي أنشئ في عام 2003 وبدأ تشغيله في عام 2005، ويقوم هذا المصنع باستخراج وتنقية وتسييل الهيليوم من حقل الشمال، وبدأ مصنع الهيليوم الثاني مرحلة الإنتاج في يونيو عام 2013 ليصل بإجمالي القدرة الإنتاجية من الهيليوم إلى 1.96 مليار قدم مكعب سنوياً.

 

Share.

Leave A Reply