«سياحة دبي» تختتم ورش ابتكار روبوت المرشد السياحي

0

دبي – الإمارات
تماشياً مع توجهات حكومة دبي في دعم وتبني الأفكار المبدعة للشباب وطلاب الجامعات، وتعزيز ابتكار خدمات ذكية متطورة من شأنها تبسيط وتسهيل جميع الخدمات المقدمة للمقيمين والزوار، اختتمت دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي، أول من أمس، ورش العمل التي انطلقت يوم 3 من أغسطس الجاري في مركز حمدان بن محمد للإبداع والابتكار التابع لمؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة في قرية الأعمال، وبحضور كل من أحمد خليفة الفلاسي المدير التنفيذي لقطاع الخدمات المؤسسية والمساندة في دبي للسياحة، وسعيد النابودة المدير العام بالإنابة في هيئة دبي للثقافة والفنون، والدكتور عبدالله الكرم رئيس مجلس المديرين مدير عام هيئة المعرفة والتنمية البشربة بدبي، وعبدالباسط الجناحي المدير التنفيذي لمؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة.
انطلق التجريب الأولي لتطوير وابتكار روبوت المرشد السياحي ضمن مبادرات الفريق الأزرق الذي تشارك فيه أربع جهات؛ هي دبي للسياحة، وهيئة دبي للثقافة والفنون، وهيئة المعرفة والتنمية البشرية، ومؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة، إحدى مؤسسات دائرة التنمية الاقتصادية في دبي ضمن مبادرة سباق (بناة المدينة).
شمل برنامج الورش وعلى مدى أسبوع عدة جلسات حوارية ونقاشية، وعصفاً ذهنياً للمشاركين من الموهوبين والمبدعين من مختلف الأعمار والفئات خصوصاً الشباب، وذلك من خلال المساهمة في دعم ابتكار الروبوت المرشد باقتراحاتهم وأفكارهم المبدعة.
دبي للسياحة
وقال أحمد خليفة الفلاسي، المدير التنفيذي لقطاع الخدمات المؤسسية والمساندة في دبي للسياحة: «عملاً بما تقتضيه مصلحة القطاع السياحي وتماشياً مع الخطة الاستراتيجية لحكومة دبي للعام 2020، تعمل دبي للسياحة جنباً إلى جنب مع جميع الجهات ذات الصلة لتوفير كل الخدمات الذكية وتعزيزها لخدمة العملاء من المقيمين والزوار، وذلك في إطار تسهيل الخدمات المقدمة لهم في القطاع السياحي وغيره من القطاعات.
فقد بادرت حكومتنا ومنذ مطلع العام على تشجيع ودعم المواهب والمفكرين الشباب في مجال مواهبهم والاستفادة منها لتطوير الخدمات المقدمة للعملاء، ويأتي ابتكار وتطوير الروبوت المرشد الذي تعمل سياحة دبي على ابتكاره اليوم كجزء من تحقيق الرؤى المستقبلية لرفد القطاع بالخدمات الذكية والمبتكرة لشبابها المبدع والمفكر، في إطار مواكبة التقنيات الحديثة والمتطورة في الدول المتقدمة.
وأضاف الفلاسي أن الروبوت وفي تجريبه الأولي ليس إلا خطوة مبدئية، لتبني مثل هذه الأفكار التي بلا شك سنستفيد منها جميعاً، خصوصاً إذا ما وجد شبابنا اليد الداعمة والمشجعة لأفكارهم وابتكاراتهم والأخذ بها لتفعيلها ضمن الخدمات الذكية والمبتكرة المقدمة للجمهور لإسعادهم في مختلف القطاعات، الأمر الذي سيسهم بابتكار المزيد من الأفكار الخلاقة لضمان توفير خدمات أفضل ومستقبل واعد.
وعن الروبوت المرشد، تتمحور فكرة استخدامه حول توفير كل الخدمات المعلوماتية اللازمة عن أهم المواقع والفعاليات السياحية، والتي تسهم في رفد السياح والزوار لإمارة دبي، خصوصاً وأن ابتكاره يأتي داعماً ومعززاً لأفكار المبدعين والمبتكرين الشباب وطلاب الجامعات في مجال التكنولوجيا، وهذا هو الدور الفعلي الذي يعمل الفريق الأزرق من أجله ضمن مبادرة سباق (بناة المدينة)، وهي الأخذ بيد الشباب والارتقاء بأفكارهم وإبداعاتهم، تحت إشراف وتوجيه الخبراء في ذات المجال للاستفادة منها في مختلف المجالات.
هيئة الثقافة
وبدوره قال سعيد النابودة المدير العام بالإنابة في هيئة دبي للثقافة والفنون (دبي للثقافة): «انطلاقاً من الرؤى الحكيمة لقيادتنا الرشيدة، فإننا في «دبي للثقافة» ملتزمون بالمشاركة بمختلف ورش العمل والفعاليات التي تسهم بدور جوهري في الارتقاء بنوعية الخدمات التي تقدمها شتى الجهات الحكومية في الدولة نحو آفاق جديدة من التميز.
ويسرنا المساهمة بكل شكل ممكن في احتضان ودعم الأفكار البنّاءة التي تنسجم في مضمونها وأهدافها مع الاستراتيجيات التنموية الطموحة التي تنتهجها دولة الإمارات العربية المتحدة، شاملة كل نواحي الحياة، وكانت ورش العمل هذه منطلقاً حيوياً لمنح الشباب فرصاً استثنائية للعمل مع أبرز الخبراء المتخصصين في عالم الروبوتات الذكية وإثراء مسيرة النمو والحراك الثقافي وتعزيز الهوية الوطنية من خلال أفكارهم المبدعة والخلاقة والمفعمة بالابتكار.
هيئة المعرفة
قال الدكتور عبدالله الكرم، رئيس مجلس المديرين مدير عام هيئة المعرفة والتنمية البشربة بدبي: «تعكس مبادرة ابتكار روبوت المرشد السياحي قوة العمل الجماعي والتعاون المبتكر بين الجهات الحكومية المشاركة في المبادرة وصولاً إلى تحقيق الابتكار في الجهاز الحكومي من أجل مجتمع أكثر سعادة».
وأضاف: «لمسنا الطاقة الإيجابية والعمل الدؤوب من جانب زملائنا بالفريق الحكومي المشارك في مبادرة ابتكار روبوت المرشد السياحي، إضافة إلى مبادرات «تواصل المواهب»، و«بوابة المواهب»، و«شارك»، ضمن سباق بناة المدينة الذي تم إطلاقه برعاية كريمة من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، ونحن فخورون بما قدمه الفريق من أفكار إبداعية تعكس قدرة الطاقات البشرية التي يزخر بها الجهاز الحكومي على تحقيق المزيد من الابتكار في إسعاد الجمهور».
دعم
أكد عبد الباسط الجناحي أهمية فتح المجال للموهوبين والمبدعين للمشاركة في ابتكار الحلول وتقديم المبادرات التي تهدف إلى تبسيط وتحسين الخدمات المقدمة لكافة شرائح المجتمع من مواطنين ومقيمين وزوار، لتحقيق رؤية القيادة لإسعاد الشعب.
وأشار الجناحي إلى أن مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة وضمن خطتها لتطوير القطاع 2021 قامت باستحداث باقة خاصة من خدمات الدعم للمبدعين والمخترعين يتم تقديمها عن طريق مركز حمدان بن محمد للإبداع والابتكار لتغطية احتياجاتهم التقنية والمالية، بالتعاون مع مجموعة من الشركات المختصة على مستوى العالم، بهدف تمكينهم من تجربة وإطلاق مشاريعهم واختراعاتهم.

Share.

Leave A Reply