لقاء: شذى الأدهمي

0

منذ نعومة أظافري وأنا أحلم بأن أكون مذيعة.

المرأة القطرية تستطيع أن تعمل في الميدان الإعلامي مرتدية العباءة

 

مذيعة ومقدمة برامج استطاعت بإطلالتها الجميلة وأناقتها المتميزة وأسلوبها الرقيق الدخول إلى كل بيت قطري ، ليس هذا فحسب ، بل تاريخها الرياضي حافل بالإنجازات مع المنتخب القطري لكرة الطائرة،إنها شذى الأدهمي مذيعة التلفزيون القطري ومقدمة البرامج الإخبارية، تحكي لنا عن تاريخ مشوارها الرياضي والإذاعي ، و كيف ترى المنظومة الإعلامية القطرية ،فإلى نص اللقاء:

 

في البداية نود أن نطلع القارئ على رحلتك مع الإعلام؟

منذ نعومة أظافري وأنا أحلم بأن أكون مذيعة، فالتقديم التلفزيوني عشقي، فأنا أتذكر تلك الأيام التي قضيتها داخل الحرم الجامعي خلال دراستي الإعلامية بالجامعة والتدريبات العملية داخل استديو الجامعة ، فالمحطة الأولى كانت مشاركتي في إعلانٍ تلفزيوني للمجلس الأعلى للتعليم ومسلسلات إذاعية أخرى، بجانب تدريبي على العمل الإذاعي وصياغة الأخبار إلى أن تخرجت من جامعة قطر.

 

وما أهم المحطات التي مررتِ بها؟

المحطات التي مررت بها كثيرة، وأذكر منها تغطيات اجتماع دول مجلس التعاون الخليجي في البحرين، وكنت أنقل التغطيات من هناك من خلال بث مباشر ومحاوراتي لأكبر السياسيين هناك وكنت أسعى لمحاورتهم وللتواجد وسط الزخم الإعلامي بقوة .

 

هل تعوق العباءة العمل الميداني للمرأة القطرية؟

بالطبع لا، إن المرأة القطرية تستطيع أن تعمل في الميدان الإعلامي بعباءتها ولا تعوقها العباءة عن التميز وإثبات الذات.

 

ما هي رؤيتك و انطباعك عن المنظومة الإعلامية القطرية؟

إن في قطر نهضة إعلامية على مستوى عالٍ من حيث المضمون والشكل والتقديم والإدارة والرؤية، ونحن نلمس ذلك خلال الإعلام الحكومي الذي شهد نقلة نوعية من حيث الصورة والشكل والأداء المتميز ، فتلفزيون قطر يعد الهوية الجديدة التي تحمل رؤية للنهضة في قطر، وهي كلها أمور تحسب لصالح المنظومة الإعلامية القطرية، هذا كله بجانب تجربة قناة الجزيرة التي أثبتت مدى تميزها و تألقها، و تبوأت مكانة متميزة في القطر العربي.

 

ما هي الصعوبات التي واجهتك خلال رحلتك الإعلامية ، وكيف تغلبتِ عليها؟

التحديات الصعبة كثيرة، ولكن إرادة الإنسان و قوته ودافعه ،كل ذلك يشكل الحافز الذي يقوده إلى تذليل الصعاب وعدم الاستسلام، وأذكر منها بعد وفاة والدي بأسبوع واحد اضطرتني ظروف العمل للانتقال إلى مكان حادث حريق محطة البنزين بالقرب من مجمع اللاند مارك.

 

 

ماذا عن تقييمك للوجود النسائي داخل الإعلام المرئي و المسموع في قطر؟

لو قارنّا الوجود النسائي بما كان عليه في السابق فسنجد أنه أكثر بكثير ، فلدينا في قطر وجوه نسائية تعمل في مختلف المجالات الإعلامية ، حتى المجالات الفنية في المؤسسات الإعلامية، واقتحمت المرأة القطرية مجال الإعلام بقوة ولكن الطموح مازال يتطلع للأكثر، فالدعم الذي تشهده المرأة في المجتمع القطري هو دعم قوي من قبل قيادة حكيمة .

 

 

برأيك ، أين يقف تلفزيون قطر من منظومة التلفزيونات العربية؟

تلفزيون قطر وصل لمرحلة متطورة ومتميزة للغاية، كما أنه عمل على جذب واستقطاب كوادر شبابية من مذيعين ومذيعات من أجل إعطائهم الفرصة لإثبات مهارتهم المهنية ، وإعطائهم الثقة بأنفسهم.

 

من وجهة نظرك ، هل يعد الجمال صفة أساسية للعمل كمذيعة؟

إن وجود الجمال إلى جانب الثقافة واللباقة ميّزة إضافية،وهناك من يقول إننا في عصر ننظر فيه للشكل فقط، و لكن الحقيقة إن المستوى المهني والثقافي أهم بكثير من الجمال، لكنني أؤكد أن المذيعة تستطيع تقديم نفسها بثقافتها، فإذا كانت لا تمتلك القدر الكافي من الثقافة و المهنية فالجمال لن يعوضها شيئاً.

 

كمذيعة بقناة تلفزيونية، هل عملك يؤثر على حياتك الشخصية؟

نعم ولكن من وجهة نظري فإن التأثير إيجابي، فالإعلامي أو المذيع يكسب حب الناس و أنا سعيدة بهذا الحب.

 

هل أثّرَ الإعلام الجديد على الوسائل الإعلامية التقليدية؟

الإعلام الجديد يعتمد على الاتصال الجماهيري والذي يتدرج منه أشكال الاتصال منها الإعلام الاجتماعي والذي يعتمد على الشبكات الافتراضية التي تقدم مجموعة من الخدمات الاجتماعية الألكترونية التي تحاكي الخدمات الاجتماعية الواقعية فلو أردنا أن نقارن بين الإعلام التقليدي والإعلام الجديد، سيتفوق لدينا أهم فارق وهو أن الإعلام الجديد – بالإضافة إلى ما ذكر – قادر على إضافة خاصية جديدة لا يوفرها الإعلام القديم وهي التفاعل، والذي كان بدوره – التفاعل – أن أنتج لنا مواقع للتواصل الاجتماعي على الانترنت مثل توتير ( Twitter )ويوتيوب ( YouTube) و عالم الفيس بوك ( Facebook.com

هل لديك مثل أعلى في حياتك؟

غادة عويس و أتمنى أن ألتقيها عبر تلفزيون قطر وعلى المستوى العالمي لاري كينغ.

 

ما الرسالة التي تودّين أن توجهيها لمن تريد أن تصبح مذيعة؟

ينبغي على المذيعة أن تنمّي مهاراتها ، فسرعة البديهة و ضبط النفس هما سمتان أساسيتان يجب توافرهما في المرأة إن أرادت أن تكون مذيعة متألقة و ناجحة ، بجانب القدرة على التفاعل مع موضوع النقاش إن كان مقدماً لبرامج توك شو أو برامج اجتماعية أو سياسية.

Share.

Leave A Reply