لوسيل تستعد لإطلاق حملة مبيعات المرحلة الثانية من جزر قطيفان

0

الدوحة – قطر
أعلنت شركة لوسيل للتطوير العقاري استعدادها لإطلاق حملة مبيعات المرحلة الثانية من جزر قطيفان والتي تتضمن عددا مميزا من الفلل ذات التصاميم المعمارية المبتكرة والعصرية.
ووفقا لبيان صحفي صادر اليوم عن الشركة فسيتم طرح المرحلة الثانية بنظام القرعة العلنية للقطريين فقط، حيث تجري الاستعدادات حاليا لطرح هذه المنطقة المتميزة من مدينة لوسيل، وجار التنسيق مع مختلف الجهات الحكومية للبدء في حملة المبيعات.
كما ستتواجد الشركة بجناح تعريفي على مدى ثلاثة أيام في قاعة دخان بفندق الشيراتون، للمواطنين الراغبين في الاستفسار عن الوحدات المطروحة في جزر قطيفان وذلك خلال الفترة من 22 وحتى 24 يونيو الجاري عقب صلاة التراويح.
وكانت الشركة قد أعلنت عن بيع المرحلة الأولى من جزر قطيفان في مارس 2014، والتي بلغ عدد قطع الأراضي فيها 50 قطعة تتراوح مساحة كل منها ما بين 1200 إلى 4100 متر مربع.
جدير بالذكر أن جزر قطيفان تمثل أهم مناطق مدينة لوسيل، وتعتبر هذه المنطقة من أكثر المناطق السكنية فخامة ورقياً في دولة قطر، وقد تم تخطيط الجزر الأربع لتوفر نمط حياة راق وهادئ ومتميز عن باقي هذه المدينة ، وفي الوقت نفسه تكون متصلة بأنشطة ومرافق لوسيل .
ونظراً لموقعها المقابل لسواحل مدينة لوسيل، تم تصميم جزر قطيفان بارتفاعات متدرجة لتتمتع بإطلالة أخاذة على الواجهة البحرية الجميلة حيث ستكون هذه الجزر الساحرة محط اهتمام الجميع، وستضم أربع جزر رائعة الجمال لكي تحتضن المارينا وأروع اليخوت العصرية والشواطئ الساحرة.
كما ستربط بين الجزر عدة جسور للمشاة تضم عدداً من الأسواق التراثية التي تعكس مدى الاعتزاز بالثقافة المحلية لدى جميع زوارها، كما أنها ستحتوي على العديد من الماركات العالمية، بما يجعلها توفر تجربة تسوق رائعة من خلال توفير مواقف سيارات لأكثر من 3500 سيارة متصلة بعدة مخارج مع الممشى المظلل باستخدام الأشجار والمواد صديقة البيئة، والتي تحتوي أيضاً على مناطق ألعاب مخصصة للأطفال موزعة على طول الممشى البحري والذي يتمتع بمشهد رائع على المارينا الخاصة بجزر قطيفان.
وإلى جانب قرب جزر قطيفان من العديد من المدارس الموجودة في مدينة لوسيل، إلا أنها ستحتوي على مدرستين لخدمة سكان الجزر، بالإضافة إلى وجود مساجد وكافة الخدمات موزعة بطريقة رائعة على الجزر وبتناغم مع المساحات الخضراء المفتوحة.
وسيربط جسران عملاقان الجزر بالمنطقة الرئيسية في مدينة لوسيل، وتمتاز تلك الجسور بلمسات معمارية فاخرة وعلى جانبي كل جسر تمتد الحدائق الخضراء والنوافير إلى جانب المنصات الزجاجية الفنية.
وتأسست شـركة لوسيل للتطوير العقاري في شهر سبتمبر 2008 من أجل تسخير الجهود لأعمال التطوير والتشييد والإدارة الدائمة للعمليات في مشروع مدينة لوسيل الرائد، كما يهدف تأسيس الشركة الجديدة إلى تكريس العلاقات بين المساهمين والشركاء الرئيسيين في مشروع لوسيل بما فيهم المستثمرون وشركاء التطوير.
ويُعد مشروع لوسيل التابع للديار القطرية واحداً من أكبر مشروعات التطوير العمراني في العالم، إذ يحتضن هذا المشروع مدينة سكنية متكاملة تمتد على مساحة تزيد عن 38 كيلومتراً مربعاً في بقعة حيوية في دولة قطـر وتضم ما يزيد عن 200 ألف نسمة، و170 ألف فرصة عمل، كما سيتم الترحيب بأكثر من 80 ألف زائر. بما توفره من فرص سكنية وتجارية هائلة، بخلاف المرافق الفاخرة التي تلبي جميع احتياجات روادها وقاطنيها، بدءاً بالمدارس والمستشفيات ومروراً بمراكز الترفيه والتسلية والمراكز الصحية والطبية ووصولاً إلى مراكز التسوق والتجمع الكبيرة.
مشروع لوسيل هو تجسيد لرؤية قطـر الثاقبة بإقامة مدينة عصرية تجمع بين عراقة التقاليد وحداثة التكنولوجيا، ولتكون مدينة فريدة في دولة قطر والمنطقة والعالم بأسره.

Share.

Leave A Reply