مؤسسة دبي للإعلام راعي إعلامي إستراتيجي للدورة الثالثة من معرض دبي للإنجازات الحكومية

0

دبي، الإمارات العربية المتحدة: حازت الدورة الثالثة من معرض دبي للإنجازات الحكومية 2015، الذي ينظمه برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز تحت رعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، شعار “حكومة محلية وإنجازات عالمية” للدورة الثالثة التي تنطلق في الفترة ما بين  30 مارس – 1 أبريل 2015 في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض على رعاية إعلامية إستراتيجية من مؤسسة دبي للإعلام.

وتأتي الرعاية الإعلامية الاستراتيجية لفعاليات المعرض في دورته الثالثة تجسيداً لرؤية مؤسسة دبي للإعلام التي تتمثل في أعلى مستويات الريادة المرتكزة على الابتكار والجودة المواكبة للغايات الاستراتيجية لحكومة دبي، وتأكيداً على أهمية هذا التعاون والتواصل الدائم بين مختلف المؤسسات والدوائر الحكومية في إمارة دبي، وبما يجسد الشراكة الحقيقية تحقيقاً  لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في دعم وتشجيع الإبداع والمبادرات الخلاقة والمساهمة في مختلف الأنشطة المجتمعية والخدمية التي تساهم في إبراز النهضة الحضارية والإنسانية التي تعيشها دولة الإمارات العربية المتحدة على كافة الصعد.

وتحدث أحمد سعيد المنصوري المدير العام للقنوات في مؤسسة دبي للإعلام، عن أهمية معرض دبي للإنجازات الحكومية في مجال تعزيز العلاقات والتعاون والتواصل الدائم بين مختلف الدوائر الحكومية، مشيراً إلى الفائدة المرجوة من تبادل الخبرات واستعراض انجازات حكومة دبي في مختلف قطاعات الاقتصاد والتنمية والأمن والابتكار والتحول الذكي والاستدامة وغيرها من القطاعات، كذلك المواضيع والأفكار التي سيطرحها المعرض والتي تتمحور حول الابتكار والتميز في عمل الجهات الحكومية تماشياً مع توجه دولة الإمارات العربية المتحدة نحو الابتكار بعد إعلان مجلس الوزراء في دولة الإمارات مؤخراً وبتوجيه من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة بأن يكون عام 2015 عام الابتكار في الدولة.

وأكد المنصوري أن مؤسسة دبي للإعلام بكافة قنواتها التلفزيونية والإذاعية وفي إطار الخطط والبرامج والاستراتيجيات والأهداف التي تسعى إليها خدمة للمجتمع بكافة فئاته وشرائحه، ستواكب من خلال فرق عملها المتعددة كافة جلسات وفعاليات المعرض، داعياً في الوقت نفسه إلى تكريس ثقافة التميز والريادة من خلال تكريس مجموعة من القيم المؤسسية كالحرص على تقديم خدمات إعلامية متميِّزة ذات معايير وجودة عالية ومصداقيَّة تامَّة إلى جانب تطوير جودة وتنوُّع الخدمات الإعلامية حرصاً على إرضاء المشاهد المحلي والعربي من خلال تطبيق أعلى معايير الجودة العالمية، من دون إغفال أهمية اختيار أفضل العناصر الإعلامية وتطبيق أفضل التقنيات العالمي والرقمية الحديثة.

وإستطاعت مؤسسة دبي للإعلام عبر قنواتها الإعلامية المتعددة (الصحافة الورقية والإعلام المرئي والمسموع) أن تحقق الكثير من النجاحات على صعيد الإعلام في العالم العربي، بعد أن وصلت إلى شريحة واسعة من الجمهور العربي والعالمي من خلال برامجها وموادها الإعلامية المتنوعة والمتجددة والتي تعكس على الدوام روح الأصالة والتجديد بعيداً عن نمطية البرامج الكلاسيكية.

فمن خلال رؤيتها الإعلامية الواضحة الملامح، المرتكزة على الابتكار والجودة ومواكبة الغايات الإستراتيجية لحكومة دبي تسعى مؤسسة دبي للإعلام للوصول إلى إعلام عربي متميز يواكب روح العصر، ويقدم محتوى مبدع وهادف يحترم أسلوب الحياة الاجتماعية والثقافية في الإمارات العربية المتحدة والدول العربية، إلى جانب ترسيخ تقاليد وثقافة العمل الإعلامي الاحترافي  الجاد لدى العاملين في الوسط الإعلامي وصولاً إلى إيجاد جيل متكامل من الإعلاميين الإماراتيين القادر على مواكبة التطورات والمنجزات والمشاريع الإبداعية التي تشهدها إمارة دبي وباقي إمارات الدولة، مما يساهم في صياغة مفهوم جديد للإعلام التلفزيوني المعاصر.

وتعد مؤسسة دبي للإعلام، إحدى أبرز المؤسسات الإعلامية والخدمات الإبداعية الرائدة في منطقة الشرق الأوسط، وأكبر المؤسسات الإعلامية في دولة الإمارات العربية المتحدة، وتنضوي تحت لوائها كافة المحطات التلفزيونية العاملة في دبي حالياً بما في ذلك: قناة دبي، وسما دبي، ودبي ون، ودبي الرياضية، ودبي ريسينج، وصحيفة البيان، والإمارات اليوم، وامريت بيزنس 7/ 24 الالكترونية الإنكليزية، وإذاعة وقناة نور دبي التلفزيونية، وإذاعة دبي، وموقع إمارات سبورت الإلكتروني، ومطابع مسار، وشركة توصيل.

Ahmad Almansoori

Share.

Leave A Reply