مدير إدارة نظم المعلومات: البلدية تقضي على جميع تعاملاتها الورقية 2017

0

الدوحة – قطر
أعلن السيد خلف العنزي مدير إدارة نظم المعلومات بوزارة البلدية والتخطيط العمراني عن عدد من المشروعات التي تعمل عليها الوزارة والمزمع الانتهاء منها قريبا وجميعها تهدف إلى تخفيف العبء عن المواطنين وعلى الموظفين أنفسهم كما تخفض عدد المراجعين وترتقي بأداء الوزارة وتوفر الوقت والجهد والمال دون المساس بأعداد الموظفين العاملين.
وأكد مدير إدارة نظم المعلومات، في حديثه مع الصحفيين أمس ضمن برنامج “لقاء مفتوح مع مسؤول” الذي تنظمه إدارة العلاقات العامة والاتصال بالوزارة لإعلام الرأي العام بجهودها وإنجازاتها أن الوزارة قطعت شوطا كبيرا في مجال التطوير الإلكتروني لخدماتها حيث إنها من أولى الوزارات التي تقدم خدماتها الإلكترونية من خلال تطبيقات الـ”أندرويد وآبل ستور” كما تقدم العديد من الخدمات التنافسية التي تعمل على معالجة شكاوى الجمهور وتقديم الخدمات لهم، بالإضافة إلى تعزيز التفاعل معها.
وأكد العنزي عزم الوزارة على إنهاء جميع تعاملاتها الورقية الداخلية ومع المؤسسات الأخرى مع نهاية عام 2017 في إطار استراتيجية “حكومة دولة قطر الرقمية” التي تعد نقلة نوعية تديرها اللجنة التوجيهية العليا التي تترأسها سعادة الدكتورة حصة الجابر وزيرة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.
وأضاف العنزي أنه في هذا الإطار ستنتهي الوزارة خلال العام الجاري من أتمتة إجراءات قطاع التخطيط بالوزارة وتحويل جميع التعاملات الورقية بهذا القطاع إلى إلكترونية سواء الداخلية أو تقاطع الإجراءات مع المؤسسات الشريكة. كما انتهت الوزارة من مشروع “المكاتب الذكية” والذي بمقتضاه تتحول المكاتب التقليدية إلى مكاتب إلكترونية يستطيع المسؤولون في الوزارة من خلالها متابعة الأعمال والتواصل مع المسؤولين والمرؤوسين والزملاء في العمل وتخليص المعاملات واعتماد الطلبات من خلال الهاتف الجوال في أي وقت ومن أي مكان داخل البلاد وخارجها.
وأوضح مدير إدارة نظم المعلومات أنه يجري حاليا إدخال خدمات جديدة على مشروع “توكيد” “الذي حصلت الوزارة على حقوق الملكية الفكرية عنه والذي يتيح استخراج أصل شهادة البناء ورخصة البناء وكشف الراتب دون الرجوع إلى الوزارة ومن خلال تطبيق يتم تحميله على الهاتف الذكي أو من خلال أجهزة الماسح الضوئي” بحيث يتم العمل على إضافة خدمات أخرى إليه.. مشيرا إلى أن وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تعمل الآن على تعميمه في بقية الجهات العاملة بالدولة نظرا لسهولة التعامل معه واستيفائه لمعظم رغبات الجمهور.
ونوه خلف العنزي مدير إدارة نظم المعلومات بوزارة البلدية والتخطيط العمراني بأنه سيتم الانتهاء من مشروع “المنصات الإلكترونية” ، أجهزة تفاعلية يتم استخراج جميع الأوراق الرسمية المتعلقة بالوزارة منها، خلال الثلاثة أشهر المقبلة، مؤكدا أن هذه الأجهزة مؤهلة للتعامل مع ذوي الاحتياجات الخاصة وسيتم تعميمها في الكثير من المجمعات التجارية.
وأضاف العنزي بأن الوزارة في إطار حرصها على تقييم أدائها ذاتيا قامت بتدشين شاشات الأداء الرقابي والذي من خلاله تحولت البلديات والإدارات إلى كتاب مفتوح أمام المسؤولين والجمهور حيث يتم منح الجهة مقدمة الخدمة درجات حسب سرعة تعاملها مع شكاوى المراجعين واستفساراتهم.. موضحا أن الوزارة لا تكتفي بإطلاق المشروعات الخدمية الإلكترونية بل تقوم بتطويرها وتحديثها بصفة منتظمة، مشيرا إلى أن التصميم الجيد لموقع رخص البناء سيتم تدشينه غدا بإذن الله وهو تصميم أكثر بساطة وسهولة.
وشدد العنزي في نهاية حديثه على أن الجانب الأمني لكل الخدمات الإلكترونية التي تقدمها الوزارة يأتي في المقام الأول لأنه هاجس جميع المسؤولين، وحرصا على تعاملات المراجعين لذلك يتم توفير جميع الاحتياطات الأمنية للتأكد من عدم وجود ثغرات في أي من الخدمات المقدمة، مشيرا إلى أن الجودة والإتقان في إنهاء معاملات المراجعين الإلكترونية كانا سببا في حصول الوزارة على جائزتين هذا العام فقط الأولى درع الحكومة الذكية للوزارات الخدمية من دولة الكويت الشقيقة، وجائزة منظمة المدن العربية التي ستوزع جوائزها غدا إن شاء الله بالدوحة.

Share.

Leave A Reply