3.3 مليارات درهم واردات دولة الإمارات من الأخشاب

0

دبي – الإمارات

بلغت واردات الإمارات من الأخشاب 3.3 مليارات درهم (901.6 مليون دولار) خلال العام الماضي، وفق مركز التجارة الدولي، وذلك بنسبة نمو فاقت 43 % مقارنة مع واردات العام 2013. وكشف المهندس حسين ناصر لوتاه، مدير عام بلدية دبي، أن البلدية رصدت 3 مليارات درهم لتنفيذ مجموعة من المشاريع في العام 2015 في كافة أنحاء إمارة دبي.

وقال خلال افتتاحه «معرض دبي الدولي للأخشاب ومكائن الأخشاب 2015» يوم أمس في مركز دبي التجاري العالمي، إن البلدية حريصة على تلبية المتطلبات الرئيسية في دبي والتي تتمحور حول التحول الذكي والاستدامة.

وقال إن بعض من هذه المشاريع التي سيتم تنفيذها في العام 2015 ستركز على تطوير المناطق التراثية في الشندغة وحي الفهيدي اضافة الى تطوير حدائق وغيرها. كما ستعمل البلدية على المساهمة في الجهود التي تقوم بها إمارة دبي في مجال السياحة مع الموقع الريادي الذي تحتله الإمارة على الخارطة السياحية الدولية.

واردات الإمارات

ويعمل في الإمارات وحدها أكثر من 300 شركة أثاث ونجارة. ووفقاً لمركز التجارة الدولي، تبلغ واردات الإمارات من الأخشاب 3.3 مليارات درهم (901.6 مليون دولار). وتعتبر نسخة 2015 النسخة العاشرة من معرض الأخشاب الدولي المتخصص في مجال صناعة الأخشاب والاكسسوارات الخشبية والماكينات والمعدات.

ويقام المعرض في مركز دبي التجاري العالمي ويستمر ثلاثة أيام. ويشارك في هذه النسخة أكثر من 500 علامة تجارية و230 عارضاً من الموردين والمصنعين الذين يستعرضون خدماتهم على مساحة عرض تتخطى الـ 13500 متر مربع. ويتوقع المنظمون أن تشهد هذه الدورة زيارات واسعة من المصنعين والتجار واللاعبين من القطاعات المرتبطة بصناعة الأخشاب، بهدف إجراء صفقات تجارية على أرض المعرض.

منتجات مبتكرة

وفي حديثه عن المعرض بعيد افتتاحه، قال لوتاه إنه لمس تكاملاً بين العارضين الدوليين والمحليين، وأضاف ان المعرض يعد اضافة جيدة فنياً وتقنياً لقطاع الأخشاب الإقليمي، حيث انه شهد اطلاق حلول تصنيعية ومنتجات مبتكرة في مجالات الأخشاب بمواصفات عالمية. وخلال مراسم الافتتاح التي تمت في قاعة زعبيل في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض، التقى لوتاه بممثلين من شركات ألمانية وصينية وأميركية وغيرها خلال جولته بالمعرض.

وقالت «جوزين هيجمانز»، مديرة المعرض شهد اليوم الأول عرض مجموعة واسعة من مكائن الأخشاب والآليات الأوروبية والصينية والأميركية والسويدية وغيرها. وركّز المعرض في يومه الاول على أهمية الاستدامة في الموارد الخشبية في وقت يشهد قطاع البناء والتشييد تنامياً كبيراً والذي يرتبط بقطاع الأخشاب بطريقة مباشرة.

صناع القرار

وحضر المعرض في يومه الأول التجار والمهندسون المعماريون وصناع القرار من قطاعات البناء والبيئة والتشييد وغيرها من القطاعات ذات الصلة. ورسخ المعرض دوره كحدث إقليمي رائد لتجارة الأخشاب والاستثمار في القطاع، حيث تستمر فعالياته حتى يوم 16 ابريل الجاري على أرض مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض بمشاركة دولية مميزة تشمل 230 عارضا.

ويأتي المعرض في وقت حققت تجارة الأخشاب بجميع أنواعها في دبي نمواً، الأمر الذي يشير إلى تطور قطاع صناعة الأخشاب والقطاعات الأخرى المرتبطة به في الإمارة والدولة على وجه العموم.

وقال مشاركون في المعرض ضمن الجناح الصيني إن أهمية دبي تكمن في دورها كمركز إعادة تصدير لكافة أنحاء المنطقة والعالم، ما يعزز من قيمة المعرض في هذا المجال.

وتم خلال المعرض في اليوم الأول عرض أحدث منتجات الأخشاب المخصصة لصناعات البناء، انطلاقاً من موضوع استدامة الأخشاب في أعمال البناء الذي يأتي ضمن الاجندة البيئية للعديد من الدول في العالم والمنطقة. كما يشهد المعرض عرض ماكينات تصنيع مختلف أنواع المنتجات الخشبية وذلك تلبية لطلب المصانع المحلية والإقليمية.

أهمية متزايدة

يكتسب المعرض أهمية متزايدة في مجال إطلاق الأعمال وتعزيز الشركات والتعاونات الاستراتيجية.

وتتنوع اختصاصات عارضي معرض دبي الدولي للأخشاب ومكائن الأخشاب بين الشركات العارضة للماكينات والخشب الصلب والخشب اللين وأدوات البناء وعارضي الأرضيات والخشب الرقائقي والقشور الخشبية والألواح وعارضي الطلاء والمواد اللاصقة والغراء وعارضي الأدوات والشفرات والقواطع الخشبية وغيرها من المنتجات ذات الصلة.

Share.

Leave A Reply

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.